1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

"رايتس ووتش" تندد بسجن كويتي بسبب تغريدات "مسيئة للرسول"

نددت منظمة هيومن رايتس ووتش بحكم بالسجن خمس سنوات أصدرته محكمة كويتية بحق مواطن شيعي بتهمة نشر تغريدات اعتبرت مسيئة للنبي محمد وأغضبت السنة بشكل أساسي.

أدانت منظمة هيومن رايتس ووتش في بيان لها الأربعاء (20 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013) بحكم بالسجن خمس سنوات أصدرته محكمة كويتية بحق الشاب مصعب شمساه بتهمة نشر تغريدات اعتبرت مسيئة للنبي محمد وأغضبت السنة.


وأضافت المنظمة الحقوقية في بيانها أنه "يتعين على السلطات الكويتية أن تسقط جميع التهم التي وجهت إلى شمساه بسبب تصريحات دينية سلمية". ومصعب شمساه هو ثاني مغرد شيعي كويتي يحكم عليه بالسجن في غضون أقل من شهر بسبب تغريدات من هذا النوع.

وكانت محكمة الاستئناف الكويتية قد أصدرت الشهر الماضي حكماً بالسجن عشر سنوات على حمد النقي بسبب تغريدات اعتبرت "مسيئة للنبي محمد". وشمساه، وهو مواطن شيعي في مطلع العشرينات، أوقف في مايو/ أيار الماضي بعد أن كتب على موقع "تويتر" أن نسب الإمام الحسين بن علي، حفيد النبي، أفضل من نسب النبي نفسه، ما تسبب بموجة من الغضب لدى السنة الذين يشكلون غالبية المواطنين في الكويت.

واعتبرت مديرة المنظمة لمنطقة الشرق الأوسط، ساره لي ويتسون، أن "إعطاء الحكومة الكويتية نفسها سلطة تحديد ما هو مسيء للدين وسجن الأشخاص على أساس ذلك يشكل إهانة لكل الكويتيين". ومنذ اندلاع أزمة سياسية في يونيو/ حزيران 2012، شددت السلطات الكويتية القيود على حرية التعبير ووجهت إلى عشرات المعارضين والناشطين على الإنترنت تهماً تتعلق بإهانة الأمير والإساءة إلى النبي محمد، إضافة إلى تهم أخرى. واعتبرت المنظمة أنه "يحب إسقاط التهم عن جميع الذين اتهموا أو حوكموا لا لسبب غير التعبير السلمي في مسائل، أياً تكن حساسية هذه المسائل".

ح.ز/ ي.أ (أ.ف.ب)

مختارات