1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

رئيس نيجيريا يرفض مبادلة الفتيات بمعتقلي بوكو حرام

بعد أن أرسلت الحكومة النيجيرية إشارات عن إمكانية استعدادها الدخول في حوار مع المتمردين وحل مشكلة الفتيات المخطوفات، رفض الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان أية عملية مبادلة مع جماعة بوكو حرام الإسلامية المتطرفة.

رفض رئيس نيجيريا غودلاك جوناثان مبادلة أكثر من 200 فتاة خطفتهن جماعة بوكو حرام الإسلامية المتطرفة بمعتقلين لهذه الجماعة، كما أعلن الوزير البريطاني المفوض شؤون إفريقيا مارك سيموندس الذي يزور نيجيريا لمناقشة المساعدة الدولية للعثور على التلميذات المخطوفات. وقال الوزير للصحافيين في ابوجا "ناقشت الأمر مع الرئيس وقال لي بوضوح تام انه لن تجري مفاوضات مع بوكو حرام تشمل مبادلة التلميذات بمعتقلين".

وكانت الحكومة النيجيرية قد أعلنت في وقت سابق على لسان وزير الشؤون الخاصة تامينو تراكي الذي ترأس العام الماضي لجنة مكلفة دراسة برنامج عفو مع بوكو حرام لوكالة فرانس برس، أن "نيجيريا كانت دائما منفتحة على الحوار مع المتمردين"، مؤكدا "أننا مستعدون لبحث جميع المشاكل، بما في ذلك قضية التلميذات المخطوفات في شيبوك".

على صعيد متصل، ذكرت تقارير صحفية اليوم الأربعاء أن أولياء الأمور والمدرسين في نيجيريا تعرفوا على 77 فتاة من بين أكثر من 130 فتاة مختطفة ظهرن في مقطع فيديو بثته حركة بوكو حرام المتشددة. ونقلت صحيفة فانجارد المحلية عن كاشيم شيتيما، حاكم ولاية بورنو قوله "إنه تم التعرف على أسماء الفتيات في مقطع الفيديو من خلال إجراء شارك فيه أولياء أمور الفتيات وزميلاتهن ومن بينهن فتيات هربن من الخاطفين وبعض المعلمين ورجال الأمن وبعض المسؤولين بحكومة ولاية بورنو . وأضاف إن عملية التعرف مازالت مستمرة .

من جانب آخر، صرح رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في مجلس العموم اليوم الأربعاء أن لندن عرضت على نيجيريا إرسال طائرات استطلاع وفريق عسكري للمساعدة في البحث عن الفتيات المختطفات. وقال كاميرون "اليوم يمكنني أن أعلن أننا عرضنا على نيجيريا مساعدة إضافية تشمل طائرات استطلاع وفريقا عسكريا يعمل من مقر قيادة الجيش النيجيري، وفريقا ينضم إلى الخبراء الأميركيين للمشاركة في تحليل المعلومات المتعلقة بتحديد مكان الفتيات".

ح.ع.ح/ أ.ح (د.أ.ب/أ.ف.ب، رويترز)