رئيس الأساقفة الألمان: سياسة الإقصاء ضد اللاجئين خاطئة | أخبار | DW | 23.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

رئيس الأساقفة الألمان: سياسة الإقصاء ضد اللاجئين خاطئة

ذكر رئيس مؤتمر الأساقفة الألمان الكاردينال راينهارد ماركس أن سياسة الإقصاء غير الإنسانية ضد اللاجئين خاطئة، ودعا إلى التصرف بطريقة إنسانية وموافقة لحقوق الإنسان مع اللاجئين في الاتحاد الأوروبي.

عبر رئيس مؤتمر الأساقفة الألمان الكاردينال راينهارد ماركس اليوم السبت (23 كانون الأول/ديسمبر 2017) من جديد عن استيائه من سياسة الإقصاء غير الإنسانية ضد اللاجئين. وقال الكاردينال ماركس لصحيفة "فيلت أم سونتاغ" التي تصدر يوم غد الأحد "لا يمكن أن يأتي إلينا كل سنة مليون شخص".

وأضاف :" لكن السؤال المهم بالنسبة لنا هو كيف يمكن للمرء الآن التصرف بطريقة إنسانية وموافقة لحقوق الإنسان".

وذكر الكاردينال ماركس والذي يشغل أيضا منصب أسقف مدينة ميونيخ، أن السياسة الفعالة تكمن في مكافحة أسباب اللجوء في البلدان الأصلية للمهاجرين. 

وأشار إلى أنه علاوة على ذلك "لا يمكن أن تصبح حدود الاتحاد الأوروبي حدودا للموت كما هي الحال في البحر الأبيض المتوسط. وينبغي عدم إعادة أي شخص إلى مكان تسود فيه الحروب والملاحقة". ودعا رئيس الأساقفة الألمان إلى التعامل مع الأشخاص الذين يدخلون حدود الاتحاد الأوروبي بطريقة إنسانية وأن يحصلوا على محاكمة عادلة لقضية لجوئهم.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (ك ن أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة