1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

ديسك غولف: وسيلة جديدة وممتعة للتخلص من التوتر

يستعد الشاب الألماني إينغو شنادير للمشاركة في مسابقة " ديسك غولف " بعد بضعة أسابيع، فقبل ست سنوات أغرم أينغو بهذه الرياضة الأمريكية، ما دفعه لاحترافها ليصبح منافسا قويا يشارك في مسابقات على مستوى ألمانيا.

تعتبر رياضة"ديسك غولف" أمريكية الأصل، إلا أن الإقبال على ممارستها يشهد تزايدا ملحوظا في أوروبا. ففي ألمانيا تم تخصيص ملاعب ومسابقات خاصة بها. وتقوم رياضة "ديسك غولف" على المزج بين رياضة "الغولف" و"الصحن الطائر". وتهدف هذه اللعبة إلى رمي أقراص بلاستيكية ملونة وإدخالها في السلة بأقل عدد ممكن من الرميات، وتتم علمية الرمي من مسافات مختلفة.

وتحتاج هذه الرياضة إلى دقة وتركيز شديدين، وهو ما يعتبره إينغو تحديا يزيد من متعة هذه الرياضة. أما تنفيذ الرمية المثالية فيتطلب من اللاعب ضبط شدة طيران القرص ومسافة الرمي بشكل جيد ليتمركز القرص في المكان المطلوب، ما يمنح اللاعب شعورا رائعا حسبما يؤكد إينغو شنادير محترف هذه الرياضة.

وتعتبر رياضة "ديسك غولف" وسيلة للترفيه عن النفس والتخلص من التوتر، وهو ما يدفع إينغو لممارستها ساعتين يوميا، مشيرا إلى أن الحدائق هي المكان الأنسب لممارسة هذه الرياضة، فالمساحات الشاسعة تساعد على التركيز جيدا وتحقيق نتائج مبهرة.