1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

دويتشه فيله توقع اتفاقية شراكة مع المعهد العالي للإعلام والاتصال في المغرب

توقع مؤسسة دويتشه فيله اليوم اتفاقية شراكة وتعاون مع المعهد العالي المغربي للإعلام والاتصال، يأتي ذلك في إطار سعي المؤسسة الألمانية لبناء شبكة شراكات مع مؤسسات عربية ودولية بهدف تبادل الخبرات وتمتين الجسور بين الثقافات.

default

اتفاقية الشراكة مع المعهد العالي للإعلام والاتصال في المغرب هي واحدة من سلسلة اتفاقات شراكة بين دويتشه فيله ومؤسسات إعلامية عربية وعالمية

في إطار سعي مؤسسة دويتشه فيله الإعلامية الألمانية الدوؤب للتكيف مع متطلبات عصر العولمة الإعلامية من خلال التوسع الكمي والنوعي في خدماتها الإعلامية وتقديم رسالة إعلامية متميزة تتسم بالموضوعية والحيادية والمهنية العالية، تجسد هدف بناء الجسور بين الثقافات والأمم والحضارات، توقع مؤسسة دويتشه فيله الإعلامية اليوم (20 مايو/ أيّار) اتفاقية شراكة وتعاون مع المعهد المغربي العالي للإعلام والاتّصال في الرّباط.

كما تُدَشن "زاوية دويتشه فيله" في رحاب المعهد المذكور مجهزة بجهاز تلفزيون لالتقاط برامج قناة دويتشه فيلة التلفزيونية وكذلك جهاز كمبيوتر لتصفح الموقعين الاليكترونيين على شبكة الانترنيت لكلّ من مؤسسة دويتشه فيله والمعهد العالي للإعلام والاتصال.

وتلقي السّيدة أوته شيفر، مديرة قسم أفريقيا والشرق الأوسط في مؤسسة دويتشه فيله، خلال حفل الافتتاح الرّسمي للشراكة محاضرة بعنوان "وسائل الإعلام الأوروبية الناطقة بالعربية: تجربة دويتشه فيله". في هذا الإطار يناقش إلى جانب السيدة شيفر، الدكتور عبد الرحيم سامي، رئيس المعهد العالي للإعلام والاتصال في المغرب وعدد من المشاركين دور الإعلام الأوروبي في العالم العربي. كما يحضر حفل الافتتاح كلّ من السفير الألماني في المغرب أولف ديتر كليم ووزير الاتصال المغربي خالد ناصري بالإضافة إلى عدد من شركاء دويتشه فيله الهامين وكذلك عدد من الصحفيين.

تكثيف التعاون مع المغرب العربي

Schaeffer_Ute.jpg

السيدة أوته شيفر مديرة قسم أفريقيا والشرق الأوسط في مؤسسة دويتشه فيله

وبهذه الشراكة تسعى مؤسسة دويتشه فيله إلى تكثيف تعاونها مع المؤسسات التعليمية في منطقة المغرب العربي، كما تهدف إلى تمكين طلبة المعهد العالي للإعلام والاتصال في الرباط من الحصول على دورات تكوينية تطبيقية ودعم الحوار بين الثقافات والأديان. هذا، و يُعد الوصول إلى والتحاور مع الفئات العمرية الشابة وبناء شبكة مشتركة من المؤسسات الثقافية الألمانية والمغربية من ضمن أولويات مؤسسة دويتشه فيله. كما تعتبر المنطقة العربية وشمال إفريقيا من ضمن المناطق التي تحظى باهتمام مميز من قبل المؤسسة الإعلامية الألمانية، التي حرصت على عقد عدد من الشراكات مع عدد من الجامعات والمراكز الثقافية، كما كانت دويتشه فيله أول مؤسسة غربية بدأت في بث برامج تلفزيونية باللّغة العربية من قلب أوروبا عام 2002، وكذلك في إنتاج برامج مشتركة مع شركاء في العالم العربي.

تنوّع العروض الإعلامية للعالم العربي

DW Akademie Logo

أكاديمية دويتشه فيله تقدم برامج تدريب للصحفيين على متسوى عال من المهنية والخبرة النظرية والعملية

ومن مشاريع الشراكة بين المؤسسة الإعلامية الألمانية والمؤسسات الإعلامية المغاربية والعربية نذكر هنا على سبيل المثال لا الحصر برنامج "الصالون الثقافي" الذي ينتج بالتعاون مع الشركة الوطنية المغربية للإذاعة والتلفزة، وبرنامج "بين الشمال والجنوب" بالتعاون مع التلفزيون الجزائري، برنامج "شباب بلا حدود" بالتعاون مع اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري كما تشارك دويتشه فيله من خلال برنامج "مرحبا إفريقيا"، الذي يتضمن سلسة من الأفلام الوثائقية. وكذلك من خلال عدد من الشراكات مع مؤسسات إعلامية وأكاديمية مرموقة في العالم العربي.

من ناحيتها دأبت أكاديمية دويتشه فيله، وهي مؤسسة دولية للتدريب المهني في الصحافة والإعلام، على أن يكون لها حضور مميز في المنطقة العربية، فإلى جانب تقديم دورات تدريبية لعدد من الصحفيين العرب في كلّ من بون وبرلين، من المنتظر أن تقدّم الأكاديمية دورات تدريبية في الاستشارات الإدارية في كلّ من الجزائر والمغرب.

إعداد: شمس العياري

تحرير: عبده جميل المخلافي

مختارات