دول الساحل تدعو لتدخل أممي عسكري في ليبيا | أخبار | DW | 19.12.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

دول الساحل تدعو لتدخل أممي عسكري في ليبيا

بعد يوم من تصريح الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، بأن الوضع الأمني في ليبيا يشكل مصدر قلق كبير لدول الساحل، دعت دول الساحل الخمسة إلى تدخل الأمم المتحدة عسكريا للقضاء على الجماعات المسلحة في ليبيا.

دعا خمسة من رؤساء دول الساحل المجتمعين في قمة في نواكشوط الجمعة (19 ديسمبر/ كانون الأول 2014) الأمم المتحدة إلى تشكيل قوة دولية "للقضاء على الجماعات المسلحة" في ليبيا، وفق بيان القمة الختامي. ووجهت مجموعة دول الساحل الخمس، وهي تشاد ومالي والنيجر وموريتانيا وبوركينا فاسو "نداء إلى مجلس الأمن الدولي لتشكيل قوة دولية، بالاتفاق مع الاتحاد الإفريقي، للقضاء على الجماعات المسلحة والمساعدة في المصالحة الوطنية وإقامة مؤسسات ديمقراطية مستقرة" في ليبيا.وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، الذي يرأس الدورة الحالية للاتحاد الأفريقي، قد قال أمس الخميس للصحافيين: "إن الوضع الأمني في ليبيا يشكل مصدر قلق كبير لدول الساحل ولأمنها، ويؤثر سلبا على الأمن في المنطقة برمتها."

ص ش/ ح ع ح (أ ف ب)

مختارات