1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

دعوى قضائية ضد مورينيو بتهمة التهرب الضريبي

يبدو أن التهرب الضريبي من قبل نجوم كرة القدم في العالم بات لعبة شعبية شائعة يمارسها اللاعبون والمدربون على حد سواء. فبعد فضائح ميسي ورونالدو الضريبية، جاء دور جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد.

قال الادعاء الإسباني اليوم الثلاثاء(20 حزيران/يونيو2017) إنه أقام دعوى ضد جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد في تهمتين بالتهرب الضريبي في 2011 و2012 عندما كان مدربا لفريق ريال مدريد الإسباني. وأضاف الإدعاء في مدريد عبر بيان أن البرتغالي مورينيو يدين بمبلغ 3.3 مليون يورو (3.7 مليون دولار) لسلطات الضرائب الإسبانية وأكد أيضا أنه تقدم بما يفيد ذلك إلى محكمة محلية.

وقال الادعاء إن مورينيو لم يكشف عن دخله من بيع الحقوق الملكية لصوره في إقراره الضريبي في 2011 و2012 "بغرض الكسب غير المشروع". وأضاف أن المدرب البرتغالي توصل قبل ذلك لتسوية بخصوص دعوى سابقة تتعلق بالضرائب الإسبانية وأسفر ذلك عن دفع 1.15 مليون يورو في 2014. لكن سلطات الضرائب اكتشفت بعد ذلك أن بعض المعلومات المقدمة في التسوية لم تكن صحيحة.

وتأتي هذه الادعاءات ضد مورينيو لينضم لقائمة من نجوم كرة القدم في إسبانيا تعرضوا لاتهامات بالتهرب الضريبي أيضا. ويشتهر مورينيو (54 عاما) بلقب "الاستثنائي" ويعد من أنجح مدربي كرة القدم في الوقت الحالي. ورحل مورينيو عن ريال مدريد في 2013 وتولى قيادة تشيلسي الإنجليزي للمرة الثانية قبل الانتقال إلى مانشستر يونايتد في 2016.

على صعيد آخر، ذكرت المحكمة اليوم الثلاثاء أن كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد سيدلي بشهادته في قضية تهرب ضريبي في 31 يوليو تموز المقبل بعد إدعاءات بأنه أخفى دخله عن سلطات الضرائب بين 2011 و2014.

ح.ع.ح/أ.ح (رويترز)

 

مختارات