1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات عن ألمانيا

دعوة لتقليص عدد اللافتات والإشارات المرورية في ألمانيا

إزاء كثرة اللافتات والإشارات المروية وتنوعها في شوارع المدن الألمانية دعت هيئة أمن الطرق في ألمانيا إلى تقليص عدد هذه الإشارات والتخلي عن التوضيحية منها بهدف المزيد من الأمن على الطرقات، أسوة بالنموذج الهولندي.

default

اللوحات الإشاردية زادت عن المطلوب

طالبت الهيئة الألمانية لأمن الطرق بتقليص أعداد اللافتات والإشارات المرورية على الطرق الألمانية. وفي هذا الإطار قال نائب رئيس الهيئة زيغفريد بروكمان خلال الاجتماع السنوي للهيئة يوم أمس السبت (17 أيار/ مايو 2008) في بوتسدام الألمانية إنه من المفيد أن تجرب ألمانيا المشروع الهولندي المعروف باسم "الاستخدام المشترك للطرق"، والذي اشتهرت تسميته الإنجليزية "شيرد سبيسس". ورأى بروكمان أن التخلي بشكل واسع عن اللافتات والإشارات المرورية وعن العلامات التوضيحية يضمن المزيد من الأمن في المواصلات.

"غربلة" الإشارات المرورية

Verkehrsschild

كما أشار بروكمان إلى أن الكثير من الولايات الألمانية تبذل جهودا لـ"غربلة" الإشارات المرورية لديها. وأكد بروكمان على أن المشروع المشار إليه لا يعني إلغاء القوانين المرورية الحالية، ودعا المسؤولين في بلاده إلى تجربة هذا المشروع بشكل محدد في بعض المدن الألمانية وانتقاء الأماكن المناسبة لهذه التجربة بحيث تكون بعيدة عن الأماكن ذات الكثافة المرورية المرتفعة وألا تعج هذه المناطق بالشاحنات.

المناطق الريفية المكان الأنسب للتجربة

Deutschland NRW Köln Verkehr Umweltzone Auto

"غربلة" إشارات المرور لضمان الأمن على الطرقات

وأشار المسؤول الألماني إلى أن هناك بعض المناطق في العاصمة الألمانية برلين تبدو فيها هذه العلامات والإشارات المرورية "مضحكة"، داعيا لجعل مثل هذه المناطق خالية من الإشارات المرورية واللافتات التي تُضيِق على المواطن. ورأى بروكمان أن المناطق الريفية والمناطق السكنية ذات الكثافة السكانية المنخفضة في المدن هي الأنسب لمثل هذه التجارب الرائدة. يشار إلى أن الاتحاد الأوروبي يمول هذا المشروع في هولندا، بهدف إتاحة المزيد من الفرص للمشاة والسكان للاستفادة من الطرق وألا تصبح هذه الطرق حكرا على السيارات في المناطق السكنية الهادئة.

مختارات