1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

دراسة: طول الرجل الأوروبي زاد 11سم خلال قرن

ساهم التحسن الكبير في الصحة العامة في القارة الأوروبية في ارتفاع متوسط الطول لدى الرجل الأوروبي بـ11 سنتيمترا مقارنة بالفترة الممتدة بين 1870 إلى 1980، وذلك بحسب بحث أجري في جامعة إسيكس البريطانية. لكن ماذا عن النساء؟

أشار بحث جديد نشر الاثنين (الثاني من سبتمبر/ أيلول)، إلى أن متوسط قامة الرجل الأوروبي ارتفع بشكل مفاجئ 11 سنتيمترا بالمقارنة من بداية 1870 إلى 1980 مما يعكس تحسنا كبيرا في الصحة في شتى أنحاء المنطقة. وعلى عكس التوقعات وجدت الدراسة أيضا أن متوسط القامة تسارع خلال الفترة التي تشمل الحربين العالميتين والكساد العظيم، عندما كان من المتوقع أن يحد الفقر وترشيد استهلاك الطعام وصعوبات الحرب من نمو الناس.

وقال الباحثون أن هذا التقدم السريع ربما يرجع إلى قرار الناس بأن يكون لديهم عدد أقل من الأطفال خلال هذه الفترة واتضح سابقا أن صغر حجم العائلة له صلة بزيادة متوسط الطول. وقال تيموثي هاتون أستاذ الاقتصاد في جامعة إسيكس البريطانية والذي رأس فريق هذه الدراسة أن "الزيادة في قامة الإنسان مؤشر رئيسي للتحسن في متوسط صحة السكان".

الصحة الجيدة سبب في زيادة الطول

وأضاف أن الدليل الذي يظهر ارتفاع متوسط قامة الرجل الأوروبي من 167 سنتيمترا إلى 178 سنتيمترا خلال ما يزيد قليلا عن 100 عام يشير إلى أن البيئة التي تتحسن فيها الصحة وينحسر فيها المرض هي " أهم عامل منفرد وراء زيادة الطول". وحللت الدراسة بيانات عن متوسط قامة الرجل عند سن 21 تقريبا من 1870 إلى 1980 تقريبا في 15 دولة أوروبية. ونشرت الدراسة على الانترنت في دورية وثائق أوكسفورد الاقتصادية. وقال الباحثون إن هذه الدراسة لم تتناول إلا الرجال لصعوبة الحصول على بيانات تاريخية موسعة عن قامة المرأة.

Symbolbild Mann Europäer

البيئة الصحية الجيدة وراء زيادة الطول

ووجد الباحثون أن قامة الرجل زادت في المتوسط 11 سنتيمترا خلال ما يزيد قليلا عن قرن ولكن كان هناك اختلاف من دولة لأخرى. فعلى سبيل المثال ارتفع طول الرجل في إسبانيا نحو 12 سنتيمترا من ما يقل قليلا عن 163 سنتيمترا خلال الفترة من 1871 إلى 1875 إلى ما يقل مباشرة عن 175 سنتيمترا في الفترة من 1971 حتى 1975 في حين زاد طول الرجل في السويد عشرة سنتيمترات من ما يزيد عن 170 سنتيمترا إلى نحو 180 سنتيمترا خلال نفس الفترة.

نمو متوسط الطول وعلاقته بالخصوبة

ووجد الباحثون أنه في دول أوروبية كثيرة ومنها بريطانيا وأيرلندا والدول الاسكندينافية وهولندا والنمسا وبلجيكا وألمانيا كان هناك"تسارع متميز" في وتيرة التحسن في الفترة التي تشمل الحربين العالميتين والكساد العظيم. وقال هاتون إن أحد الأسباب المحتملة للنمو السريع في متوسط طول الرجل خلال تلك الفترة هو وجود اتجاه تراجعي قوي في الخصوبة في ذلك الوقت، ووجد سابقا ارتباط صغر حجم العائلة بزيادة الطول.

وتشمل العوامل الأخرى المساعدة على زيادة الطول ارتفاع دخل الفرد وتوفر مزيد من المساكن الصحية وأحوال المعيشة وزيادة الثقافة بشان الصحة والتغذية وزيادة الخدمات الاجتماعية والأنظمة الصحية.

ع.ش/ع.ج.م(رويترز، أ ف ب)

مواضيع ذات صلة