1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

دراسة تتوصّل إلى مصدر النّيازك القادمة من المرّيخ

يسعى العلماء للوصول إلى معلومات جديدة حول طريقة تشّكل الأرض ومعرفة أصل النيازك والكواكب والنجوم. ومؤخراً توصلوا إلى مصدر النيازك القادمة من المريخ.

أكّد علماء دوليّون إنهم اكتشفوا مصدر نيازك كوكب المرّيخ التي يطلق عليها اسم "شيرجوتي". وأوضحوا أنه قبل حوالي 5 ملايين سنة اصطدم كويكب أو مذنّب بقوة بالكوكب الأحمر، فتناثرت الصّخور والحطام الأخرى في الفضاء.

وبعد رحلة استمرت ملايين السنين سقطت بعض هذه الصخور في نهاية المطاف على كوكب الأرض لتصبح أكبر ثلاثة أنواع رئيسية للنيازك القادمة من المريخ. وإذا تأكد الاكتشاف الذي توصل إليه العلماء فإن ذلك سيتيح لهم معلومات جديدة عن تاريخ ونشأة المريخ.

وأشار العلماء إلى الحجم الكبير للفوهة وتركيبها الكيميائي والحديث نسبيا كنظائر جيدة للنيازك "شيرجوتي" التي تشكل حوالي 75 بالمئة من قرابة 150 نيزكا مريخيا عثر عليها حتى الآن لكن آخرين قالوا إن الأدلّة التي توصّل إليها العلماء غير قويّة.

وقال كارل آجي، مدير معهد علم الشهب والنيازك في جامعة نيومكسيكو: "إذا كان بمقدور أحد القول إن هذا النيزك المرّيخي هو تحديداً من هذه البقعة من سطح المرّيخ، فسيكون لذلك قيمة مضافة كبيرة لما يمكن التعرف عليه منها". من جانبه قال إستفاني ورنر عالم الكواكب بجامعة اوسلو إن نيازك "شيرجوتي" تأتي من فوهة قطرها 55 كيلومترا يطلق عليها "فوهة موجافي"، وتقع بالمنطقة الاستوائية بكوكب المريخ.

ع.ع / ع. ج. م (رويترز)