1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

دراسة: الأطفال لا يزيدون بالضرورة في سعادة آبائهم

في دراسة قامت بها جامعة برينسيتون في ولاية نيوجيرزي الأمريكية، توصل باحثون إلى أن الأطفال لا يزيدون بالضرورة في سعادة آبائهم. وشملت الدراسة استجواب حوالي ثلاثة ملايين شخص في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى.

أظهرت دراسة أن الأزواج الذين يتوفرون على أطفال ليسوا بالضرورة أكثر سعادة من نظرائهم الذين لا يتوفرون على أطفال، حسبما ذكر موقع شبيغل أونلاين الألماني. وجاء في نفس الموقع أن نتائج هذه الدراسة تنطبق فقط على الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الدول الصناعية الأخرى دون الدول الفقيرة التي شملتها الدراسة. وأعلن الباحثون الذين أشرفوا على الدراسة أن النتائج أظهرت أن أطفال الأزواج التي شملتهم الدراسة في الدول الفقيرة كان لهم تأثير سلبي على جودة حياة آبائهم.

وبحسب موقع شبيغل أونلاين، فإن هذه الدراسة التي قامت بها جامعة برينسيتون، شملت استجواب حوالي ثلاثة ملايين شخص. وتم استجواب حوالي 1.8 مليون شخص في الجزء الأول من الدراسة في الفترة الممتدة بين 2008 و2012، بينما عرف الجزء الثاني من الدراسة استجواب 1.07 مليون شخص من 161 دولة في الفترة الممتدة بين 2006 و2012.

وطُلب من المشاركين في الدراسة أن يعبروا عن مدى ارتياحهم وسعادتهم باعتماد سلم من 0 (سيء) إلى 10 (جيد) درجات. وجاءت نتيجة اختيار الأزواج سواء الذين يتوفرون على أطفال أو الذين لا يتوفرون على أطفال في حدود سبعة درجات: الآباء (6.82) والأزواج دون أبناء (6.84).

ع.ش/ م.س

مختارات