1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

دبس السكر يقضي على الأسماك في ميناء هونولولو

وجه مسؤولو الصحة تحذيرات إلى عشاق الغطس في هاواي بالابتعاد عن المياه القريبة من ميناء هونولولو، بعد أن أدى تسرب المولاس (دبس السكر) إلى هلاك مئات الأسماك. ومن المرجح أن يكون ذلك سبباً في اجتذاب أسماك القرش إلى المنطقة.

Visitors and Oahu residents watch the ocean water surge in and out of the Ala Wai Harbor carrying various debris during a tsunami Saturday, Oct. 27, 2012, in Honolulu. The water dropped about a foot in less then 30 seconds. The first waves of a tsunami hitting Hawaii on Saturday night hit shore smaller than expected roughly three hours after officials ordered evacuations of all coastal areas threatened after a powerful earthquake off the coast of Canada. Gerard Fryer, a geologist tracking the tsunami for the Pacific Tsunami Warning Center, said the largest wave in the first 45 minutes of the tsunami was measured at 5 feet in Maui. State and local officials warned residents and tourists not to go back to inundation zones until an all-clear is given. (AP Photo/Eugene Tanner)

قد تجتذب الأسماك النافقة المزيد من أسماك القرش المفترسة إلى المنطقة

أكدت جانيس أوكوبو، المتحدثة باسم إدارة الصحة، أن أعداداً كبيرة من الأسماك نفقت أمس الخميس (12 سبتمبر/ أيلول 2013) في ميناء هونولولو بجزيرة هاواي الأمريكية، ما دفع الإدارة إلى إرسال المزيد من قوارب أطقم التطهير، التي قامت بالتخلص من مئات الأسماك. ومن المتوقع أن تتخلص من الآلاف خلال الأسابيع القادمة.

وتم رصد هذه الكميات الكبيرة من السوائل اللزجة إثر تسربها إلى ميناء هونولولو وبحيرة كيهي يوم الاثنين الماضي، بعد قطر سفينة كانت في طريقها لنقل شحنة من المولاس (دبس السكر) إلى الساحل الغربي الأمريكي. وسعياً لتقييم الأضرار، قال أحد الغطاسين ويدعى روجر سميث إنه لم ير مثل هذا المشهد خلال الـ37 عاماً التي قضاها في رياضة الغطس، إذ اصطبغت المياه بلون بني وغطت طبقة لزجة من دبس السكر قاع البحر.

وأوضحت إدارة الصحة في بيان أنه في الوقت الذي لا يمثل فيه المولاس خطراً مباشراً على البشر، إلا أنه يلوث المياه ويتسبب في نفوق الأسماك وقد يؤدي إلى تزايد أعداد الأنواع المفترسة من سمك القرش والكائنات البحرية الأخرى. وأقرت شركة ماتسون الملاحية في بيان لها أن سبب التسرب يعود إلى عطل في أنبوب شحن المولاس، الذي تم إصلاحه، مشيرة إلى أن مادة المولاس من مشتقات السكر وستتلاشى من تلقاء نفسها.

د.ص/ ي.أ (رويترز)

مختارات