1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

خمسة إنجليز مقابل ألماني.. بايرن وحيداً في دوري الأبطال!

دق ناقوس الخطر حول مستقبل الكرة الألمانية بعد فشل دروتموند ولايبزغ في الصعود إلى ثمن نهائي دوري الأبطال ليترك بايرن ممثلاً وحيداً للكرة الألمانية، مقابل خمسة أندية إنكليزية صعدت إلى نفس الدور في سابقة تاريخية.

خمسة فرق إنكليزية صعدت إلى دور ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، مقابل فريق ألماني واحد، أنقذ ماء وجه الكرة الألمانية. بايرن ميونيخ أضحى الممثل الوحيد لكرة ألمانيا بعد هزيمة دورتموند من ريال مدريد بثلاثة أهداف لهدفين يوم أمس الأربعاء (السادس من كانون الأول/ ديسمبر 2017)، وخروج لايبتزغ من دائرة المنافسة بعد خسارته بهدفين لهدف أمام فريق بشكتاتش التركي.

من بين 16 فريقا في هذا الدور مثلت الدوري الإنكليزي خمسة فرق، وهي مانشستر يونايتيد، مانشستر سيتي، ليفربول، توتنهام، وتشيلسي، الحدث الفريد في تاريخ البطولة إذ تأهلت خمسة فرق من دوري واحد إلى ثمن النهائي. بالمقابل كانت الحصة الإسبانية من نصيب ثلاثة أندية؛ برشلونة، ريال مدريد وإشبيلية، فيما جاء فريق روما ويوفنتوس ممثلان عن الكالشيو الإيطالي. وبمعدل ممثل واحد لكل دوري جاءت أندية شاختار دونسك الأوكراني، بورتو البرتغالي، بازل السويسري وبشكتاش التركي.

وبلغة الأرقام فإن ما قدمه الدوري الألماني أوروبيا لا يختلف عما قدمته الدوريات في البرتغال وأوكرانيا وسويسرا وتركيا.

UEFA Champions League 6. Spieltag | Real Madrid vs. Borussia Dortmund | Kagawa (Reuters/P. Hanna)

نتائج دورتموند الأخيرة غير مشجعة محلياً ودولياً..

يعتقد المراقبون الرياضيون أن سبب صعود مستوى الدوري الإنكليزي يعود إلى الدخل المالي القوي لحقوق نقل المباريات الذي يصب في خزينة الأندية، والذي وصل عام 2015 إلى سبعة مليار دولار، ما يمكنها من شراء خدمات لاعبين دوليين بأوزان ثقيلة، الأمر الذي لا يقدر على فعله في الدوري الألماني سوى بايرن ميونيخ. والغريب أن لا ناديا إنكليزيا نجح في الصعود إلى ربع نهائي البطولة بموسم 2014/ 2015، وفي الموسم الماضي كان لستر سيتي الفريق الإنكليزي الوحيد ضمن أفضل ثمانية فرق في البطولة. 

أما بالنسبة للدوري الألماني فإن سيناريو هذا الموسم مشابه لسيناريو موسم 2008/2009 حين كان بايرن ممثلاً وحيداً أيضا لألمانيا في ثمن نهائي البطولة. كما أن بايرن فشل ثلاث مرات متتالية في المواسم الماضية بالصعود إلى مباراة النهائي. ولعل أفضل إنجاز ألماني على مستوى الكرة الأوروبية كان في نهائي دوري الأبطال أيضاً بموسم 2013 حين التقى بايرن منافسه – حينها- دورتموند على أرض ملعب ويمبلي بلندن، فاز فيه بايرن باللقب بنتيجة هدفين لهدف. ومنذ ذلك الحين بدأ تراجع الأندية الألمانية واضحاً أمام الأندية الإنكليزية والأوروبية الأخرى. أمر يستحق التفكير ملياً من قبل مسؤولي الكرة الألمانية على مستوى الاتحاد الألماني والأندية للبحث عن مخرج يعيد إلى الدوري الألماني لكرة القدم القدرة على المنافسة أوروبياً.

مختارات