1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

خليفة بولت العداء فان نيكريك يبكي أمام الكاميرا .. والسبب؟

للبكاء أسباب، وحين يبكي الرياضيون أمام الكاميرات فلأنهم قد تغلبوا على انفسهم قبل منافسيهم. كحال العداء الجنوب أفريقي وايدي فان نيكريك الذي أجهش بالبكاء بعد فوزه بفضية في سباق 200 متر.

لم يستطع العداء الجنوب أفريقي وايدي فان نيكريك تمالك نفسه أمام الكاميرا فأجهش بالبكاء، حين سأله صحفي "بي بي سي" عن رد فعله خلال سباق 200 متر في بطولة العالم لألعاب القوى. فان نيكريك أحرز المركز الثاني خلال السباق خلف الفائز الأول التركي راميل غولييف. 

الصحفي سأله "شاهدت رد فعلك بعد نهاية السباق وفوزك بالميدالية الفضية، لقد شعرت بسعادة كبيرة أليس كذلك....؟"، بعدها مباشرة بدأ الرياضي بالبكاء، وهرب من أمام الكاميرة مغطياً وجهه بعلم بلاده. فان نيكريك يعتبره كثيرون خليفة الجامايكي الأسطورة يوسن بولت.

الرياضي البالغ من العمر 25 عاماً فاز بذهبية سباق 400 متر قبل يومين. وحسب قوله للصحفي فإنه لم يلق الاحترام المفروض "لم أحظ بالاحترام بعد فوزي بسباق 400 متر، الاحترام الذي استحق. اليوم فزت بالفضية في سباق قوي. هذه البداية فقط".

يوستن بولت نفسه يؤمن بقدرات فان نيكريك "لقد أظهر ما يستطيع فعله، وقدرته على المنافسة. لو أستمر على هذا المستوى سيتصدر السباقات القادمة".

ع.خ/

مختارات