1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

خطة لتدمير الكيماوي السوري على متن سفينة أمريكية

أعلنت روسيا عن الاتفاق على خطة نقل الأسلحة الكيماوية السورية إلى سفينة أمريكية لتدميرها، فيما يتوجه وفد من المعارضة إلى موسكو قبيل عقد جنيف 2. ميدانيا قتل العشرات من مقاتلي المعارضة في كمين.

عقد خبراء روس وصينيون وأمريكيون ومن دول أخرى الجمعة (27 كانون الأول / ديسمبر) اجتماعا مغلقا في موسكو حول تفكيك الترسانة الكيميائية السورية. وأعلن مسؤول روسي كبير أنه تم التوصل إلى اتفاق عام بشأن نقل الأسلحة الكيميائية من ميناء اللاذقية السورية إلى السفينة الأمريكية "ام في كاب راي" الأمريكية عبر إيطاليا.

ونقلت وكالة ايتار تاس الرسمية عن رئيس دائرة الأمن ونزع الأسلحة في وزارة الخارجية ميخائيل أوليانوف "اتفقنا على الطريقة التي سنتعاون بها في المياه الإقليمية السورية خلال نقل الأسلحة الكيميائية من ميناء اللاذقية إلى المياه الدولية".

ورست سفن دانماركية ونرويجية في قبرص في انتظار مواكبتها سفينتي شحن يفترض أن تنقلا العناصر الكيميائية من ميناء اللاذقية السوري. وستنقل تلك السفن بعد ذلك العناصر الكيميائية إلى ميناء إيطالي حيث ستنقل إلى سفينة أمريكية قبل العودة إلى اللاذقية لحمل آخر العناصر الكيميائية الأقل خطرا والتي ستدمرها شركات خاصة. وأعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الاثنين أن روسيا أرسلت إلى سوريا 75 آلية للمشاركة في تدمير الأسلحة الكيميائية السورية.

Syrien Islamisten Ausbildung Kämpfer, 28.11.2013

مقتل العشرات من مقاتلي المعارضة في كمين للقوات الحكومية السورية

وفد من المعارضة يزور موسكو

وعلى صعيد التحركات الدبلوماسية، يعتزم وفد من الائتلاف الوطني السوري المعارض القيام بزيارة إلى العاصمة الروسية موسكو يومي 13 و14 كانون الثاني/ يناير المقبل لإجراء مباحثات مع دبلوماسيين روس، على ما أفاد بدر جاموس، أمين عام الائتلاف، لوكالة نوفوستي العامة. ونقلت الوكالة عن جاموس قوله إن "تاريخ الزيارة يومي 13 و14 كانون الثاني/ يناير كان قد حدد في السابق مع وزارة الخارجية الروسية". وأضاف أن الوفد سيترأسه رئيس الائتلاف المعارض أحمد الجربا، إذا ما أعيد انتخابه رئيسا للائتلاف مطلع كانون الثاني/ يناير المقبل في مؤتمر قوى المعارضة السورية في استانبول. ومن المفترض أن تتم الزيارة قبيل انعقاد المؤتمر الدولي حول السلام في سوريا (جنيف2) الذي سيفتتح في 22 كانون الثاني/ يناير المقبل في بلدة مونترو السويسرية.

ميدانيا، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الجيش السوري نصب كمينا لمقاتلين إسلاميين في جبال القلمون شمالي العاصمة دمشق اليوم الجمعة مما أسفر عن سقوط ما يصل إلى 60 قتيلا. وأضاف المرصد أن الهجوم وقع بين مدينة معلولا وبلدة يبرود حيث تدور معارك بين القوات الحكومية ومقاتلي المعارضة. وعرض التلفزيون السوري لقطات لعشرات الجثث مسجاة على الأرض في منطقة جبلية وبجوارها بنادق آلية وقذائف صاروخية. وقال مراسل التلفزيون السوري إن الجيش تتبع المقاتلين أثناء الليل ونصب الكمين لهم أثناء توجههم لبلدة جيرود على بعد 20 كيلومترا جنوب شرقي يبرود.

ع.ج / ف.ي (آ ف ب، رويترز)

مختارات