1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

خبير ألماني لـ DW: الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل مخالف للقانون الدولي

إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المرتقب بشأن نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، يراه خبير ألماني أنه مخالف لقانون الدولي ولقرار سابق للأمم المتحدة حول وضع القدس وضمها لإسرائيل.

الاعتراف المرتقب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، لا يتفق مع القانون الدولي حسب رأي الخبير الألماني بالقانون الدولي، كريستيان توموشات، الذي قال في حوار مع DW "إن هذا الأمر حسب القانون الدولي، مخالف لقرار ملزم لمجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة".

ويضيف توموشات، الذي كان عضوا سابقا في لجنة حقوق الإنسان ورئيس سابق للجنة القانون الدولي التابعتين للأمم المتحدة، بأن "قرار الأمم المتحدة آنذاك نص على أن استيلاء إسرائيل على شرقي القدس لا يتفق مع الوضع القانوني للقدس كجزء من المناطق الفلسطينية. وسيكون (الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل) هذا مخالفة من الولايات المتحدة لقرار ساهمت هي نفسها في صدوره".

ويتابع توموشات في حواره مع DW أن الاستيلاء على غربي القدس كان "عنفا" ويضيف أن "في القانون الدولي شرط ملزم، لا يسمح لدولة ثالثة بأن تعترف بمثل هذا الأمر".

ع.ج/ و. ب (DW)

مختارات