1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

حمى الانتقالات تجتاح فرق الدوري الألماني الممتاز

ما أن انتهى الدوري الألماني لكرة القدم حتى نشطت عمليات انتقال المدربين من ناد إلى أخر، مما فع البعض إلى التحذير من انعكاس هذه السلوكيات على صورة المدرب القدوة أمام لاعبيه، لكن هذه الظاهرة منتشرة أيضا بين اللاعبين.

default

انتهى الدوري الألماني معلناً بدأ حمى انتقالات المدربين والاعبين.

انتهى الدوري الألماني الممتاز لكرة القدم (بوندسليجا) لموسم 2008/2009. وكما جرت العادة بدأت فترة انتقال المدربين واللاعبين بين النوادي، فقلما يمر يوم حتى يسمع المتقصي لأخبار فرق الدوري الألمانية عن صفقة انتقال بين صفوفها. وبعد أن أعلن يوب هاينكيس (64 عاماً)، الذي أشرف على تدريب فريق بايرن ميونيخ بنجاح في المراحل الخمس الأخيرة من الدوري، العزوف عن قراره واعتزال التدريب، قبِل عرض باير ليفركوزن في الموسم الكروي القادم وقرر تدريبه خلفاً للمدرب الشاب برونو لاباديا (43 عاماً).

هامبورغ يفتح ذراعيه للشاب لاباديا

DFB-Pokal-Finale 2009

برونو لاباديا من المدربين الطموحين في بوندسليجا.

أما المدرب برونو لاباديا فيبدو أنه وجد ضالته في نادي هامبورغ، وذلك بعد أن أعلن مدربه السابق مارتين يول ترك الفريق والانتقال إلى تدريب فريق أياكس أمستردام الهولندي، بعد أن قضى في تدريب هامبورغ عاماً واحداً فقط، احتل فيه الفريق المركز الخامس ويحجز بطاقة التأهل إلى بطولة الدوري الأوروبي. وسيتوجب على لاباديا الالتزام مع هامبورغ حتى عام 2012، إذ يتوقع المشرفون على الفريق أن لاباديا هو الشخص المناسب وأنه يمتلك طموحات كبيرة.

سكيبه يعد بكرة قدم هجومية وجذابة

وفي السياق ذاته يتولى ميشائيل سكيبه اليوم الاثنين (08 حزيران/يونيو) مهام تدريب نادي أينتراخت فرانكفورت (43 عاماً) قادماً من غلطة ساراي التركي الذي كان يدربه حتى شباط/فبراير الماضي. وسيتولى سكيبه تدريب فرانكفورت مدة عامين خلفاً للمدرب فريدهيلم فونكل الذي درب الفريق مدة خمسة أعوام. وقبل تسلمه لمنصبه ذكر سكيبه أنه ينوي تغيير طريقة لعب الفريق بجعله يلعب "كرة قدم هجومية وجذابة". وكان سكيبه قد عمل مساعداً للمدير الفني السابق للمنتخب الألماني رودي فولر بين عامي 2000 و2004، ويمتلك خبرة واسعة في مجال التدريب، إذ كان درب فريقي بوروسيا دورتموند وباير ليفركوزن بين عامي 2005 و2008.

كولونيا دون مدرب

كانت الأسابيع الماضية قد شهدت عدة انتقالات لمدربي فرق دوري الأضواء في ألمانيا على الرغم من أن عقود بعضهم لم تنتهِ بعد؛ فقد طلب هانس ماير أن يعفيه فريق بورسيا مونشغلادباخ من مهمته، وذلك بعد أن نجح الفريق في الهرب من شبح الهبوط. وكان المدرب فيليكس ماغات قد أعلن قبل انتهاء الدوري عزمه على الانتقال لتدريب فريق شالكه، بعد موسم ناجح مع فولفسبورغ تتكلل في نهاية المطاف بفوز فولفسبورغ للمرة الأولى في تاريخه ببطولة الدوري الألماني. وقد شملت موجة انتقال المدربين فريق كولونيا الذي ما يزال حتى الآن دون مدرب، وذلك بسبب انتقال مدربه كريستوف داوم لتدريب فريق فنرباشه أسطنبول التركي. إلا أنه من المرجح أن يتولى تدريب كولونيا ميركو سلومكا أو الكرواتي زفونيمير سولدو الذي لاعب مع فريق شتوتغارت حتى عام 2006.

زامر ينتقد انتقالات المدربين

31.01.2008 DW-TV Kick off sammer

زامر انتقد كثرة انتقالات المدربين.

من ناحية أخرى حذر ماتياس زامر، المدير الرياضي في اتحاد كرة القدم الألماني، من كثرة انتقالات المدربين، واعتبرها، في لقاء له مع القناة الألمانية الثانية ZDF، لا تتناسب ووظيفة المدرب كقدوة للاعبين الشباب؛ فالمدرب الذي يفسخ عقده مع ناديه لا يمكن الوثوق به. وقال زامر: "ما الرسالة التي يريد مدرب إيصالها إلى لاعب في فريقه عندما يريد ترك ناديه؟". وطالب زامر النوادي أن تعتمد خطة طويلة الأمد للاحتفاظ بمدربيها، ضارباً مثالاً على ذلك توماس شاف الذي يدرب بطل كأس ألمانيا الحالي فيردر بريمن منذ عام 1999؛ خاصة وأن مدة بقاء المدرب مع فريقه في الدوري الألماني في السنوات الأخيرة تقدر بـ14 شهراً.

حمى الانتقالات طالت اللاعبين أيضاً

لكن حمى الانتقالات لا تقتصر على مدربي النوادي فقط، بل طالت اللاعبين أيضاً؛ أبرز تلك الصفقات كانت انتقال مهاجم شتوتغارت ماريو جوميز للعب في صفوف الفريق البافاري ميونيخ مقابل مبلغ قياسي بلغ 30 مليون يورو. كما أعلن بايرن في وقت سابق من الأسبوع الماضي أنه توصل إلى اتفاق مع لاعب خط الوسط الكرواتي دانييل برانيتش قادماً من نادي هيرنفن الهولندي مقابل 10 ملايين يورو. بالإضافة إلى مواطنه إيفيكا أوليتش القادم من هامبورغ، واللاعب الشاب ألكسندر باوميوهان القادم من بورسيا مونشنغلادباخ، وأناتولي تيموتشوك من فريق زينيت سان بطرسبرغ الروسي. أما نادي أينتراخت فرانكفورت فقد أعلن عن تعاقده مع مدافع كارلسروه مايك فرانتس لمدة أربع سنوات، بالإضافة عن عزمه ضم لاعبين أو ثلاثة لتدعيم خط الوسط والهجوم. كما تردد أن نادي هامبورغ يسعى إلى شراء لاعب خط الوسط اليوناني كونستانتينيوس كاتسورانيس الذي يلعب حالياً ضمن صفوف بنفيكا البرتغالي.

محمد سامي الحبال

تحرير: عبده المخلافي

مختارات