1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

حملة بحث واسعة عن الألماني المختطف في أفغانستان وسط غموض ملابسات الحادث

فيما تواصل الشرطة الأفغانية البحث عن المواطن الألماني المختطف منذ الأحد الماضي، أفادت تقارير إعلامية أن الضحية اتصل بأحد أقربائه وأبلغه عن عملية الاختطاف في وقت تعكف فيه الخارجية الألمانية على دراسة ملابسات الحادث.

default

صورة تقول "مظمة القبعات الخضر" انها للمختطف

أفاد تقرير القناة الثانية للتلفزيون الألماني "زد.دي.إف" اليوم الثلاثاء أن المواطن الألماني هيرالد كليبر، الذي أعلن عن اختطافه يوم الأحد الماضي في إقليم هيرات غربي أفغانستان قد تحدث هاتفيا من تليفونه المحمول مع أحد معارفه، قائلا له "لقد خطفوني" وذلك قبل أن ينقطع الاتصال. وأضاف التقرير أن أحد المتكلمين باللغة البتشونية رد على الهاتف المحمول الخاص بالمواطن الألماني أثناء محاولة إعادة الاتصال به.

من ناحيتها تعكف الخارجية الألمانية على متابعة ملابسات عملية الخطف. وذكرت متحدثة باسم الخارجية لوكالة الإنباء الألمانية (د.ب.أ) أن الموقف لم يتغير لعدم وصول أي معلومات جديدة، وعلمت الوكالة أنه لم يتقرر بعد تشكيل فريق لمتابعة الأزمة. في الوقت نفسه أدان الرئيس الأفغاني حامد كرزاي حادث الاختطاف الأخير وتعهد بالعمل على كشف ملابسات الحادث على وجه السرعة.

عملية بحث واسعة النطاق

Afghanistan Deutschland deutsche Frau aus Restaurant in Kabul entführt Polizei Fahndung

حملة تفتيش واسعة للبحث عغن المواطن الألماني المختطف

من ناحية أخرى تواصل الشرطة الأفغانية أعمال البحث واسعة النطاق عن كليبر (42 عاما). وصرح محمد جمعة عديل رئيس شرطة هيرات أن الشرطة فتشت العديد من المنازل دون أن تعثر على دليل حول مكان وجود المواطن الألماني الذي يقيم في المنطقة منذ سنوات بعد اعتناقه الإسلام وزواجه من مواطنة أفغانية. وتشير معلومات الشرطة الأفغانية في هيرات إلى أن مجموعة مسلحة قامت كليبر بعد أن أخرجته من السيارة التي كان يستقلها مع زوجته الأفغانية وشقيقها مساء الأحد الماضي.

وفي هذه الأثناء بدأت المخابرات الأفغانية "إن.دي.إس" دراسة الموقف والتعرف على خلفيات الاختطاف المحاط بالغموض، إذ تشك الشرطة في وجود أسباب عائلية وراء اختطاف الألماني بعد أن تزوج من أفغانية تركت زوجها من أجله.

أمر سابق باعتقال كليبر في ألمانيا

Afghanistan Karte mit Herat Masar-iScharif und Kundus

هيرالد كليبر، خامس مواطن ألماني يُختطف في أفغانستان

من ناحية أخرى ذكرت صحيفة برلينر تسايتونج أن ممثلو الادعاء في ألمانيا قالوا إنهم سبق أن أصدروا أمرا باعتقال الرجل في وقت سابق من العام الحالي للاشتباه في قيامه باختلاس أموال مخصصة لمساعدات التنمية. وأضافت الصحيفة أن منظمة "القبعات الخضر"، التي كان يعمل معها كلير، قدمت شكوى ضده في العام الماضي بسبب اختفاء 87 ألف يورو كانت مخصصة لمدرسة يتولى هو الإشراف على بنائها في أفغانستان. وقبل تركه ألمانيا كان كليبر عضوا نشطا بحزب الخضر المحلي في بلدته ومسقط رأسه كما أنه كان شريكا في مقهى للانترنت تعرض للإفلاس في ظروف غامضة.

مختارات