1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

حماس وفتح يتفقان على الحمد الله لرئاسة حكومة التوافق

أعلنت حركتا حماس وفتح اتفاقهما على رامي الحمد الله لرئاسة أول حكومة فلسطينية بعد اتفاق المصالحة. وترأس الحمد الله حكومة السلطة الفلسطينية في رام الله بالضفة الغربية، قبل أن يستقيل منها ويعاد تكليفه بتشكيلها مرة أخرى.

أعلن الناطق باسم حركة حماس في قطاع غزة، سامي أبو زهري، الثلاثاء (27 مايو/ أيار 2014) الاتفاق مع حركة فتح على أن يتولى رامي الحمد الله رئاسة حكومة التوافق الوطني، على أن تستكمل الحركتان مشاوراتهما حول بقية أعضاء الحكومة.

وقال أبو زهري في بيان إن جلسة الحوار التي عقدها وفدا الحركتين في غزة مساء أمس الاثنين وانتهت بعد منتصف الليل "تمت في أجواء إيجابية وتم التوافق على الدكتور رامي الحمد الله، الذي يتولى رئاسة حكومة السلطة الفلسطينية في رام الله بالضفة الغربية، رئيساً لحكومة التوافق".

وأضاف أبو زهري: "تم حسم بعض الأسماء المرشحة للحكومة وهناك جلسة أخرى لاستكمال المشاورات ظهر الثلاثاء لإنهاء تشكيلة الحكومة".

وكان عزام الأحمد، مسؤول ملف المصالحة في حركة فتح، الذي وصل إلى غزة الاثنين من أجل إجراء مشاورات نهائية مع حماس حول تشكيل حكومة التوافق، قد قال: "أتوقع أن تعلن الحكومة في موعد أقصاه يوم الخميس أو السبت"، معتبراً أن "الأمور تسير بشكل إيجابي".

وكانت حركة حماس ومنظمة التحرير الفلسطينية قد أعلنتا في الثالث والعشرين من أبريل/ نيسان الماضي عن اتفاق المصالحة وتشكيل حكومة توافق وطني خلال خمسة أسابيع وإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية بعد ستة أشهر من تشكيل الحكومة.

ي.أ/ ح.ز (د ب أ، أ ف ب)