1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

"حلوى كأس العالم"..تقلل التوتر لكنها تزيد السكر!

تنتشر الحلوى المتنوعة على شكل أعلام الدول المشاركة في كأس العالم وصور نجوم منتخباتها. يحذر الخبراء من أن هذه المنتجات تحتوي على نسب عالية من السكر وأن تناولها بكثرة خاصة أثناء المباريات له تأثيرات صحية سلبية.

في الوقت الذي تكثف فيه المنتخبات المشاركة في بطولة كأس العالم لكرة القد، تدريباتها للوصول لأعلى قدر ممكن من اللياقة البدنية، تكتظ الأسواق بأنواع من الحلوى والشوكولاتة التي تحمل تصميمات خاصة بكأس العالم لاسيما في الدول المشاركة في البطولة.

وفي ألمانيا حذر مركز حماية المستهلك من الزيادة الكبيرة في كميات السكر الموجودة في منتجات الشوكولاتة والمقرمشات وبعض المشروبات التي تنتشر في الأسواق للترويج للبطولة المقرر إقامتها في البرازيل.

ووفقا لتقرير صحيفة "برلينر تسايتونغ" الألمانية فإن من سيلجأ للحلوى والمقرمشات للتغلب على التوتر أثناء متابعة المباريات سيتجاوز حاجته اليومية للسكر بأربعة أضعاف تقريبا.

وقد استند الفحص الذي قام به خبراء مركز حماية المستهلك في مدينة هامبورغ الألمانية، إلى توصيات منظمة الصحة العالمية والتي تقول إن الإنسان البالغ متوسط الوزن يحتاج يوميا لنحو 25 غراما من السكر (ما يعادل ست ملاعق شاي). أما بالنسبة للأطفال فيجب ألا يزيد استهلاك السكر في اليوم عن 19 غراما.

وقالت سيلكه شفارتاو من مركز حماية المستهلك لصحيفة "برلينر تسايتونغ":" لا نريد أن نفسد متعة بطولة كأس العالم لكرة القدم لكن علينا القول إن من ينساق وراء العروض المغرية للحلوى التي تتخذ شكل علم ألمانيا أو صور اللاعبين، سيصل بسرعة للحد اليومي الذي يحتاجه الجسم من السكر بل وسيتجاوزه كثيرا".

ا ف/ م.س

مختارات

مواضيع ذات صلة