1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

خاص: العراق اليوم

حكومة نص.. ونص

حسن الخفاجي

عادت الى الذاكرة قبل أيام صورة زميل الدراسة هادي حزام، على الرغم من أن افعاله لم تفارق الذاكرة، لان مقالبه، وبلادته، وقبح منظره، تجعله شاخصا في البال ! . الأستاذ جواد يرحمه الله والذي درسنا لعام واحد ظل يذكره لسنوات، في حين انه لم يتذكر اسم أي طالب من مرحلتنا ماعدا هادي، وكان يعلل ذلك بقوله: " الأغبياء المميزون يعلقون في الذاكرة " !!.

في إحدى المحاضرات طلب أستاذ مادة الفيزياء من جميع التلاميذ أن يسألوه عن أي سؤال في أي مادة علمية، وأبدى الأستاذ استعداده للإجابة عن أسئلة الفيزياء وباقي المواد، رفع هادي يده وألح ، الأستاذ حاول تجاهله، أمام إصراره سمح له بان يسأل، قال هادي"أستاذ عندي سؤال محيرني، اني اؤمن بقدرة الله، وأؤمن بالعلم، لكن شيئا واحد حيرني ولم اعرف له جوابا سؤالي: كيف دخلت حبة اللوز وسط المسقولة؟ علما ان المسقول لاتوجد فيه فتحة ولا ثقب"!.

انفجر الجميع بالضحك، ولطم المدرس رأسه بيده وقال لهادي :"اطلع من الصف روح المعمل المسقول، وشوف اشلون يطببون اللوزة بالمسقوله يالله ترجع ) .

أنا ألان اكرر تساؤل هادي،أنا أومن بالعلم، وأؤمن بقدرة الله، وأؤمن بان العراق سبق الهند في العجائب والغرائب، لكن أحداث حيرتني ولم أجد لها جوابا للان .

لماذا اصبح نظامنا الحكومي هوالنظام الوحيد في العالم الذي نصفه رئاسي، ونصفه الاخر برلماني؟. نظام يشبه الى حد ما حورية البحرالاسطورية، نصفها سمكة، والنصف الاخر بنت جميلة، الخلط والاشتباك بين صلاحية مجلس الرئاسة، ورئاسة الوزراء هو سبب الازمات المتلاحقة التي عصفت وتعصف للان بالعملية السياسية، وكل هذه الازمات سببها المحاصصة البغيضة، وسياسة التوافق. متى تغادر حورية البحر المنطقة الخضراء، وتخوص في اعماق دجلة؟ كي يستقر وضع حكومتنا المقبلة. هل سيعدل الدستور ليصبح نظامنا برلمانيا مائة بالمائة؟ ام سيظل على حاله ( نص ونص)، يستطيع فيه شخص واحد من العبث بمصير ومستقبل الجميع !!!

لماذا لم يتفق مجلس الرئاسة على الموافقة، أو النقض على قانون الانتخابات؟ لماذا انفرد طارق الهاشمي بالنقض؟ ولماذا حاول جلال طلباني التنصل من الموافقة؟ لماذا وافق أغلب النواب خاصة النواب الأكراد على القانون؟ وتبدل موقفهم بعدما عارضه مسعود البرزاني .

لماذا كان قرارا المحكمة الدستورية ملزما حينما سمحت المحكمة للرئاسة التدخل والتوقيع على قرارات تنفيذ أحكام الإعدام؟ بعدها عطل مجلس الرئاسة بعض القرارات المتعلقة ببعض المدانين، ولم يصبح رأيها ملزما في قضية نقض الهاشمي لقانون الانتخابات، حسبما قال بعض النواب !.

لماذا حاول رئيس البرلمان إعادتنا إلى زمن اللا قانون؟ زمن صدام الذي قال: "القانون ورقه احنه نكتبها واحنه نمزقها" حينما قال:"قرار المحكمة الدستورية بيان رأي وليس ملزما لمجلس النواب" والمح الى ان سلطة مجلس النواب أعلى من سلطة القضاء!! في حين ان الدستور ينص على "تمتع القضاء بسلطة مستقلة" .

لماذا يكون موقف بعض الساسة من البعث موقفا مخالفا للدستور؟ الذي يمنع عودة البعث. لماذا يجاملون العرب على حساب العراقيين؟ للتذكير فقط نقول: ان البعث هو من أنتج صدام حسين، وعلي حسن المجيد، وأمثالهم، وليس صدام من أنتج حزب البعث، فكفى استهانة بدماء الشهداء،ومستقبل الشعب العراقي .

البرلمانيون، ولجنة النزاهة في البرلمان ابدوا استعدادهم لمحاسبة الجميع , لرب سائل يسأل:من لديه صلاحيات محاسبة المقصرين والمتغيبين من النواب ؟

لماذا يصر اغلب الساسة على أن لا يروا أنفسهم إلا أقزاما أمام ساسة دول الجوار؟ لماذا هذا الشعور بالدونية، الملازم لأغلب تصرفات ساستنا في الخارج ؟ لماذا يعقد البعض منهم اجتماعاتهم في عواصم العرب، في حين لم نر سياسي، أو معارض عربي اجتمع في بغداد، لتدارس أوضاع بلده!.

واغرب الغرائب ان جميع هؤلاء الذين ذكرناهم، ما زالوا للان يتحدثون عن الشعب العراقي وعن مظلوميته. ترى من المسؤول عن الظلم الذي تعرض له الشعب العراقي بعد التغيير؟

مثلما علق هادي في ذاكرة الأستاذ جواد، وجميع زملائه لبلادته، ما زلنا نذكر صدام ونظامه بسوء، وفي الجانب المعاكس ما انفك أغلبنا يذكر انجازات الزعيم عبد الكريم قاسم، وأننا لن ننسى جميع من قصر بحق الشعب العراقي، وهم عالقون في الذاكرة!

"أخطر انواع الباطل حقيقة محرفة باعتدال" ليبزك