1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

حكومة مالي توقع اتفاقا لوقف إطلاق النار مع الطوارق

وقعت الحكومة المالية اتفاقا لوقف إطلاق النار مع متمردي الطوارق الانفصاليين، الأمر الذي يمهد السبيل لعودة القوات والإدارة المدنية الحكومية إلى بلدة كيدال التي يسيطر عليها المتمردون قبل انتخابات تجرى الشهر القادم.

توصلت الحكومة المالية اليوم الثلاثاء (18 يونيو/ حزيران 2013) إلى اتفاق مع المتمردين الطوارق بعد محادثات استمرت قرابة أسبوعين وتوسطت فيها قوى إقليمية والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في واغادوغو عاصمة بوركينا فاسو المجاورة لمالي. ويحدد الاتفاق بشكل خاص الاجراءات العملية لعودة الجنود الماليين الى كيدال استعدادا للانتخابات الرئاسية في 28 تموز/ يوليو القادم، والتي تعتبرها المجموعة الدولية أساسية لإخراج البلاد من الأزمة التي تتخبط فيها.


وفي سياق متصل، أقرت إسبانيا مضاعفة عدد قواتها المشاركة في مهمة الاتحاد الأوروبي لتدريب القوات الحكومية في مالي. حيث صادق البرلمان الإسباني اليوم الثلاثاء على خطة وزير الدفاع بيدرو مورينيس الرامية إلى زيادة أعداد المدربين الإسبان المشاركين في هذه المهمة من 56 في الوقت الراهن إلى 110 جنديا. من جانبه قال الوزير الإسباني إن حكومة مدريد لا تهدف من خلال المشاركة في هذه المهمة إلى ضمان أمن مالي والاتحاد الأوروبي وحسب بل ضمان أمن إسبانيا أيضا. وحذر مورينيس من أن "الإرهاب الإسلامي" في مالي لا يزال مصدر تهديد.


ف.ي/ أ.ح (د ب ا، رويترز)

مختارات