1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

حرب على صور الأطفال الإباحية

انضمت شركتا غوغل ومايكروسوفت إلى حرب المجتمع الدولي على صناعة البورنو بشقها غير الرسمي المتمثل بأفلام وصور الأطفال الإباحية. رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون وضع في أولوياته غير السياسية القضاء على هذه الصناعة.

أعلن محركا البحث الرائدان غوغل ومايكروسوفت أنهما سوف يحجبان أكثر من 100 ألف مصطلح بحثي على صلة بصور الأطفال الإباحية .

وكتب المدير التنفيذي لغوغل اريك شميت في مقال لصحيفة ديلي ميل البريطانية أن كتابة هذه المصطلحات على محرك البحث سوف تؤدي إلى ظهور تحذيرات من جوجل والجمعيات الخيرية .

يذكر أن المواقع الإباحية في الانترنيت تحضى في العادة بأعلى مستوى سابلة وزيارات في كل أنحاء العالم، ويلجأ المتصفحون عادة إلى كتابة كلمات بحث مرتبطة بأعضاء وأوضاع جنسية أو، كتابة كلمات وحتى شتائم بذيئة للوصول الى افلام وصور ترتبط بموضوع البحث.

وبيّن المدير التنفيذي شميت أن الإجراءات الحسابية الأولية سوف تطبق على عمليات البحث باللغة الانجليزية ، ثم ستطبق قريبا بـ 158 لغة ، " حتى يكون التأثير عالميا عن حق ".

يأتي هذا الإجراء كرد على الضغط المبذول من رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الذي حث شركات الانترنت العام الجاري على اتخاذ المزيد من الإجراءات للتخلص من صور الأطفال الإباحية الالكترونية . وقال كاميرون لديلي ميل إن إعلان غوغل ومايكروسوفت يمثل " تقدما كبيرا".

م.م/ س.ح (د ب أ)