1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

جولة شرق أوسطية لسولانا تحضيرا لمؤتمر السلام القادم

يقوم الممثل الأعلى للسياسة الخارجية الأوروبية سولانا بجولة في الشرق الأوسط بهدف دعم عملية السلام. كبير الدبلوماسيين الأوروبيين أكد في بداية جولته على رفض الاتحاد الأوروبي التعامل بشكل مباشر مع حركة حماس.

default

سولانا يلتقي وزيرة الخارجية الإسرائيلية ويدعم إسرائيل في محاربة الإرهاب

أكد الممثل الأعلى للسياسة الخارجية الأوروبية خافيير سولانا مجددا على دعم الاتحاد الأوروبي للسلام في الشرق الأوسط، مشددا في الوقت نفسه على أن الاتحاد الأوروبي سيتجنب التعامل المباشر مع حركة حماس، التي سيطرت في منتصف شهر يونيو الماضي على قطاع غزة.

وقال سولانا خلال مؤتمر صحفي عقده أمس بعد لقائه وزير الخارجية الإسرائيلي تسيبي ليفني: "أود أن أؤكد مجددا على موقف الاتحاد الأوروبي بعدم التعامل المباشر مع حماس". كما أشار سولانا إلى أن هذا الموقف منسجم مع موقف اللجنة الرباعية. وأكد سولانا هذا الموقف مرة أخرى أثناء زيارته رام الله والتقاءه برئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس.

وتعتبر حماس حركة إرهابية بنظر كل من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا، إلا أن الأخيرة لديها علاقات مباشرة مع الحركة. وتطالب اللجنة الرباعية (الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والامم المتحدة وروسيا) حماس بالاعتراف بحق إسرائيل في الوجود وبالاتفاقات الموقعة بين إسرائيل والفلسطينيين وبالتخلي عن الكفاح المسلح قبل فتح حوار معها.

ويقوم سولانا حاليا بجولة في الشرق الأوسط بهدف التحضير لمؤتمر دولي موسع للسلام في الشرق الأوسط سيتم عقده في وقت لاحق من السنة الجارية. وخلال جولته بين سولانا أنه من الضروري أن تتم استعادة العملية السلمية في الوقت الحالي وأن يشارك الاتحاد الأوروبي بأكبر قدر ممكن في التحضير للمؤتمر القادم. كما صرح سولانا أنه "لا نستطيع أن نسمح بفشل المؤتمر".

سولانا يندد بالهجمات الصاروخية على إسرائيل

Solana trifft auf Abbas in Ramallah

سولانا قال أثناء جولته: "لا نستطيع أن نسمح بفشل مؤتمر السلام"

وكان مسلحون في غزة قد شنوا هجوما صاروخيا تضمن إطلاق حوالي تسعة صواريخ محلية الصنع على جنوب إسرائيل منذ صباح يوم أمس. ووقع أحد الصواريخ قرب حضانة أطفال في مدينة سيدروت. وحسب مصادر إسرائيلية فإن الهجوم أدى إلى نقل 12 طفلا إلى المستشفى بسبب تعرضهم للإصابة.

وندد سولانا أثناء جولته بهذا الهجوم، مشيرا إلى أن إسرائيل ستواصل الحصول على دعم من قبل دول الاتحاد الأوروبي في حربها ضد الهجمات الصاروخية التي تشنها حماس. وقال سولانا في هذ الشأن: "في بعض الأحيان نحن لا نتفق مع الإسرائيليين مائة بالمائة في الطريقة التي تتبع لمحاربتها، إلا أننا نقدم دعمنا الكامل لإسرائيل في محاربتها للإرهاب".

يذكر أن سولانا توجه بعد إتمامه لزيارة إسرائيل إلى الأردن للقاء وزير خارجيته عبد الإله الخطيب. واتفق الاثنان على القيام بتحضيرات فاعلة لمؤتمر السلام القادم. ويتوجه سولانا اليوم إلى لبنان ثم مصر لإجراء محادثات متعلقة بالتحضير لمؤتمر السلام المذكور.

مختارات