1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

جنيفير لوبيز تبحث عن شريك جديد لحياتها

رغم طلاقها ثلاث مرات وانفصالها مؤخرا عن صديقها كاسبر سمارت، فإن المغنية والنجمة الأمريكية جينفر لوبيز لا تزال تؤمن بالزوج وتؤكد رغبتها في الارتباط بشريك جديد لحياتها تقضي معه بقية عمرها كما جاء في موقع كونتاكت ميوزيك.

كشفت المغنية الأمريكية الشهيرة جنيفر لوبيز أنها مازالت تؤمن بالحب وتتمنى أن تتزوج مرة أخرى في المستقبل، وذلك على الرغم من طلاقها ثلاث مرات وانفصالها مؤخرا عن صديقها كاسبر سمارت البالغ من العمر 27 عاما. وذكر موقع كونتاكت ميوزيك المعني بأخبار المشاهير إن لوبيز التي أكملت عقدها 44 قالت " لقد تزوجت من قبل، وحاولت أن أتزوج من قبل. إنه ليس بالأمر الأسهل في العالم، ولكن في نفس الوقت أؤمن بالزواج. أؤمن بمؤسسة الزواج والالتزام تجاه شخص وقضاء بقية حياتك معه ".

وأضافت " إنني رومانسية، وفي نهاية الأمر إنني أؤمن بوجود شخص سوف تقضى بقية حياتك معه وعليك أن تجد هذا الشخص. لقد حاولت مع عدة أشخاص ولأسباب شخصية لم يفلح الأمر و هذا أمر حزين ". ويشار إلى أن لوبيز لديها طفلين من زوجها السابق المغني مارك انتونى وهما التوأم ماكس وإيمى البالغين من العمر ستة أعوام.

يذكر أن لوبيز بدأت مسيرتها الفنية عام 1987 وأصدرت منذ ذلك الحين 7 ألبومات ناجحة وحصلت على عدد كبير من الجوائز. كما تعتبر أيضا من أهم الشخصيات الأمريكية اللاتينية، فوفقا لمجلة "بيبول إن إسبانيول" فقد صنفت من بين أكثر 100 شخصية أمريكية من أصول لاتينية الأكثر نفوذا في البلاد.

هـ د/ ط.أ ( د ب أ)

مختارات