1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

جراحة لإزالة المياه البيضاء تثبت نجاحها الفائق

أصحبت عملية إزالة المياه البيضاء عن عدسة العين ناجحة ومأمونة، حيث تجرى في ألمانيا 500 ألف عملية من هذا النوع كل عام. العملية الجراحية تجرى في 15 دقيقة ولا يحتاج المريض إلى البقاء في المستشفى بعدها.

default

عملية إزالة المياه البيضاء أصبحت ناجحة ومأمونة

الحساسية للضوء والتراجع المطرد في إبصار العين أو غشاوة الرؤية أعراض تشير كلها إلى تكون مياه بيضاء(كتاركت). والكتاركت أو المياه البيضاء وهي ثخانة تحدث في عدسة العين تضعف الرؤية ويمكن أن تحدث في أي مرحلة من حياة الشخص رغم أن الشائع حدوثها بين كبار السن. يقول جيزبرت ريتشارد مدير مركز العيون الجامعي في منطقة إبيندورف في هامبورج "لا يوجد علاج طبي مضمون. العلاج الوحيد هو جراحة دقيقة لإزالة العدسة المصابة وزرع أخرى صناعية بدلا منها".

"العملية الجراحية ناجحة ومأمونة"

وفي ألمانيا تجرى 500 ألف عملية من هذا النوع في كل عام. ويتابع ريتشارد قائلا "العملية ناجحة للغاية ومأمونة جدا. وتحدث في المراكز المماثلة لمركزنا مضاعفات بنسبة تقل عن واحد في المائة". وبالطبع يزيد احتمال حدوث مضاعفات كلما تأخر المرء في إجراء العملية.

Makroaufnahme des Auges

المياه البيضاء تصيب كبار السن عادة

ومما لاشك فيه أن فقدان البصر يقلل من متعة الحياة، ورغم ذلك فإن على كل مصاب أن يقرر الوقت الذي تزيد فيه المشكلة إلى الحد الذي يكون عنده إجراء الجراحة خيار حياة. يقول يورج إيكرت المتحدث باسم الرابطة الألمانية لأطباء العيون: "كقاعدة نرى أنه حينما ينخفض مستوى الرؤية إلى 50 أو 60 في المائة ينصح بإجراء الجراحة".

والمألوف في هذه الأيام أن يتم العلاج في العيادات الخارجية بالمستشفيات (حيث لا حاجة للمريض إلى الإقامة في المستشفى) وعادة ما يتم إدخال المريض للمستشفى لإجراء العملية فحسب أو إذا ما كان يعاني من مشكلات صحية أخرى أو حينما يكون وضعه تحت الملاحظة مطلوبا بعد الجراحة.

العدسة الاصطناعية لا يزيد قطرها عن 7 مللميترات

والمعتاد أن تجرى العملية تحت مخدر موضعي يمنع الألم ويحول دون حركة العين كثيرا. ويقول ريتشارد موضحا "يتم الوصول إلى العين الداخلية من خلال فتحة دقيقة لا تتجاوز بضعة ملليمترات في القرنية أو الأدمة". ويجري إزالة العدسة كلها من خلال الفتحة ويترك في مكانها كبسولة (محفظة) عدسة. ثم يجري حقن عدسة اصطناعية في الكبسولة الفارغة.

وتصنع العدسات الاصطناعية من مواد مثل السيليكون ويتردد قطرها بين خمسة إلى سبعة ملليمترات. ويقل وزنها عن جرام واحد. خلال الجراحة تطوى العدسة وتحقن في العين حيث تنبسط تلقائيا. والكلابات المرنة على حافة العدسة الاصطناعية تؤمن بقاءها في موضعها.

العدسة المتعددة البؤر قد تحل قريبا محل النظارة

Bildgalerie Reizworte der Wahl Bürgerversicherung

العملية تجرى في 15 دقيقة

وهناك نوعان من العدسات الاصطناعية: أحادية البؤرة ومتعددة البؤر. ويقول إنجولف دوير الذي يعمل في رابطة ألمانية يتركز نشاطها على المياه البيضاء "في نحو 90 في المائة من الحالات يتم زرع عدسة أحادية البؤرة معدة لمسافة بؤرية واحدة". وتعني العدسة أحادية البؤرة أنه لا يمكن للعين أن تغير البؤرة بين الأجسام القريبة والأجسام البعيدة. وعلى من ستزرع لهم عدسة من هذا النوع أن يحددوا رغبتهم في أن يكونوا بعيدي الإبصار واستخدام نظارة.

لكن معظم الناس يودون اختيار ما يسمح لهم بالرؤية البعيدة، وتبين البحوث الأخيرة في مجال العدسات أنه يمكن للعين أن تركز على مجموعة مسافات بالعدسة المتعددة البؤر داخل العين. وإذا ارتقت هذه العدسة الجديدة إلى المستوى المأمول منها فإنها قد تبشر الناس بحياة دون نظارة. يقول دوير "المشكلة هنا ليست في التكنولوجيا أو العدسة لكن في الاعتياد عليها. فهذا النوع من العدسات يعمل كنظارة متعددة البؤر.

يستمر إجراء العملية 15 دقيقة. ثم يتم تغطية العين بقطعة من الشاش يمكن رفعها في اليوم التالي. ويقول ريتشارد "وعادة ما يتم استخدام قطرات مضادات حيوية ومضادات للالتهاب لنحو أسبوعين بعد ذلك. ثم يمكن للعين الثانية أن تبدأ الرؤية ". وبعد أربعة إلى ستة أسابيع يمكن إجراء اختبار لنظارة تصحيحية. ويمكن استخدم النظارة المؤقتة خلال الفترة الانتقالية. وفي بعض الحالات التي تحدث فيها غشاوة بعد العملية يتطلب الأمر أحيانا لوقف هذا العرض إجراء جراحة بالليزر بدون ألم ودون إقامة في المستشفى.

مختارات