1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

"جائزة الديناصور" للخاسرين فقط!

جمعية حماية البيئة الألمانية تمنحُ الجائزة السلبية "جائزة الديناصور" لعام 2013 لرابطة شركات ألمانية، في خطوة منها للفت الأنظار إلى خطورة التلوث التي تسببه هذه الشركات من خلال إنتاجها لمواد التعبئة والتغليف.

منحت الجمعية الألمانية لحماية البيئة (نابو) الجائزة السلبية التي تطلقُ عليها اسم "جائزة الديناصور للبيئة" لعام 2013 للرابطة الألمانية للشركات المنتجة للعلب والقنينات ومواد التعبئة والتغليف، التي تهتم ـ حسب الجمعية ـ فقط بجمع الأموال على حساب البيئة.

ويقول أولاف تشيمبكه رئيس الجمعية الألمانية لحماية البيئة أن إنتاج العلب والقنينات بهذا الكم - والتي تُستعمل لمرة واحدة فقط- تقضي على احتياطي المواد الخام وتزيد من النفايات وارتفاع درجات الحرارة الأمر الذي يضر بالتالي بالبيئة، بل هي أيضا منتجات تخدم المصالح الاقتصادية على حساب البيئة.

وهناك عدد كبير أيضا من المنتوجات المعبأة في علب وقنينات زجاجية أو بلاستيكية يَدفع المستهلك فيها ثمن القنينة مسبقا، وعند استهلاكه للمنتوج يمكنه إرجاع هذه القنينات واسترجاع مبلغ الرهن عليها. ولكن نسبة لا بأس بها من المستهلكين لا يُرجعون هذه العلب والقنينات إلى تُجار التجزئة وتلقى مصيرها في القمامة، ما يزيد من ربح الشركات المُنتحة بطريقة غير مباشرة وتضرر البيئة عن طريق الاستغلال الغير النافع لهذه العلب والقنينات ناهيك عن الاحتباس الحراري الذي تُسببه الشركات المنتجة وكل أنواع التلوث المعروفة.

وتسعى الجمعية الألمانية لحماية البيئة بمنح هذه الجائزة إلى لفت أنظار الرأي العام لدور الشركات المساهمة في تلوث البيئة واستغلال المستهلكين. وهناك عدة اقتراحات تراها الجمعية مناسبة للحفاظ على البيئة من بينها رفع الضريبة على المنتوجات المعبئة في علب وقنينات بلاستيكية تُستعمل مرة واحدة فقط بالمقارنة مع علب وقنينات تُستعمل لمرات عديدة. بالإضافة إلى مطالبة الجمعية للشركات المنتجة بوضع رموز على العلب والقنينات تُسهل على المستهلك التعرف على مدى الالتزام بقوانين الحفاظ على البيئة.

ع.اع / ع.ج.م (د ب أ)

مختارات