1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

تونس تودع كأس أمم إفرقيا وتلحق بالمغرب والجزائر

ودعت تونس كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم التي تستضيفها جنوب إفريقيا من الدور الأول إثر تعادلها مع توغو بهدف لمثله في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة، ملتحقة بذلك بمنتخبي الجزائر والمغرب.

تعادلت تونس اليوم (الأربعاء 30 يناير/ كانون الثاني 2013) مع توغو بهدف واحد لمثله في ختام منافسات المجموعة الرابعة لكأس الأمم الإفريقية مودعة بذلك البطولة الإفريقية. وأصبح رصيد تونس بعد التعادل أربع نقاط لتحتل المركز الثالث في المجموعة بفارق الأهداف وراء توغو التي احتلت المركز الثاني وتأهلت إلى دور الثمانية مع ساحل العاج التي تصدرت الترتيب. ورافقت توغو كوت ديفوار (ساحل العاج) عن المجموعة إلى دور الثمانية، فيما حزمت تونس حقيبتها مع المنتخبين العربيين الآخرين المغرب والجزائر. وفي الدور المقبل، ستلعب كوت ديفوار مع نيجيريا، وتوغو مع بوركينا فاسو.

وأجرى مدرب تونس سامي الطرابلسي تعديلين (مهاجم ومدافع)، فيما أعاد الفرنسي ديدييه سيكس مدرب توغو لاعب الوسط فنسان بوسو إلى القائمة بعد أن كان احتياطيا في المباراة السابقة ضد الجزائر (2- صفر)، وأدخل فلويد اييتيه مكان جوناثان اييتيه. وحاولت توغو منذ البداية تحصين منطقتها الدفاعية لان التعادل يكفيها ولعبت على المرتدات، فيما هاجمت تونس بدورها سعيا وراء الفوز الوحيد الذي يؤهلها إلى ربع النهائي، وأرسل شادي همامي كرة بينية أسرع إليها الحارس كوسي اغاسا وحولها برأسه قبل أن يصل إليها صابر خليفة.

وفي الشوط الثاني، عادت توغو كما بدأت إلى الأسلوب الدفاعي وتشتيت الكرة والمناولات الطويلة إلى المهاجمين، وخطف اديبايور كرة من المدافع داخل المنطقة التونسية ثم سقط (57)، وانفرد اييتيه وسدد فحولت الكرة الى ركنية (58)، وتلاعب اديبايور بايمن عبد النور وخطف الكرة منه وأعطاها على طبق من ذهب الى كولمان امييو الذي لم يحسن التعامل معها ففات فرصة هدف ثان لتوغو (63). ويشار إلى أن خالد مويلهي سجل هدف تونس من ركلة جزاء بينما سجل سيرج غاكبيه هدف توغو.

Fußball 2013 African Cup of Nations - Elfenbeinküste gegen Tunesien

زملاء دروغبا يحتفلون معه بأول هدف له في البطولة

تعادل الجزائر مع كوت ديفوار

من جهة أخرى أفلت المنتخب الإيفواري من كمين نظيره الجزائري ونجح في تحويل تأخره بهدفين إلى تعادل ثمين 2/2 اليوم. وحافظ أفيال كوت ديفوار على سجلهم خاليا من الهزائم في الدور الأول ورفع الفريق الإيفواري رصيده إلى سبع نقاط في صدارة المجموعة بينما حصد المنتخب الجزائري (محاربو الصحراء) نقطته الأولى في البطولة والتي لم تغير شيئا من موقفه حيث ودع البطولة رسميا قبل مباراة اليوم.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين بعدما أهدر رياض بودبوز ضربة الجزاء التي سددها للمنتخب الجزائري في الدقيقة السابعة حيث ارتدت الكرة من القائم. وفي الشوط الثاني، استغل سفيان فيجولي ضربة جزاء ثانية احتسبت لفريقه وسجل منها هدف المباراة الأول في الدقيقة 64 ثم أضاف العربي هلال سوداني الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 70 إثر تمريرة من فيجولي أيضا.

وفي الدقيقة 77 ، سجل المهاجم الإيفواري المخضرم ديديه دروغبا أول أهدافه في البطولة ليعيد الأفيال إلى المباراة قبل أن يحرز زميله ويلفريد بوني هدف التعادل للأفيال في الدقيقة 80. وحجز المنتخب الإيفواري بطاقة التأهل الأولى من هذه المجموعة إلى دور الثمانية كما ضمن الصدارة قبل هذه الجولة وذلك بعدما حقق انتصارين متتاليين على توغو 2/1 وتونس 3/صفر ليضمن مواجهة المنتخب النيجيري في دور الثمانية للبطولة بعيدا عن تعادله في مباراة اليوم.

ح.ز/ أ.ح (أ.ف.ب / د.ب.أ)

مختارات