1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تونس: الجبالي يجدد عزمه تشكيل حكومة تكنوقراط وجنازة مهيبة لبلعيد

رغم اعتراض حزبه النهضة، رئيس الحكومة التونسية حمالي الجبالي يعلن عزمه على تشكيل حكومة تكنوقراط مصغرة على خلفية اغتيال المعارض البارز بلعيد، الذي شيعه التونسيون اليوم الجمعة في جنازة شارك فيها مئات الآلاف.

أعلن حمادي الجبالي، رئيس الحكومة التونسية وأمين عام حركة النهضة الإسلامية الحاكمة، اليوم الجمعة (الثامن من فبراير/ شباط 2013) تمسكه بتشكيل حكومة تكنوقراط، وأنه لن يذهب إلى المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان) للحصول منه على "تزكية" لهذه الحكومة، رغم رفض حزبه، وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء التونسية الحكومية.وأكد الجبالي أن "تركيبة هذه الحكومة جاهزة تقريبا".

وكان عبد الحميد الجلاصي، نائب رئيس حركة النهضة، قد صرح أمس الخميس أن الجبالي لم يأخذ رأي النهضة، وأنهم (في النهضة) "غير موافقين على حكومة كفاءات مصغرة" كان الجبالي قد أعلن عنها الأربعاء عقب اغتيال المعارض التونسي البارز شكري بلعيد.

جنازة مهيبة للمعارض السياسي البارز شكري بلعيد

وفي تونس العاصمة شارك عصر الجمعة مئات الآلاف في جنازة المعارض التونسي شكري بلعيد التي تحولت إلى تجمع شعبي حاشد ضد الإسلاميين الذين يتولون السلطة. ومنذ الصباح تدفق آلاف التونسيين على حي جبل الجلود، جنوب العاصمة، للترحم على روح المعارض الذي تم اغتياله الأربعاء وهم يلوحون بصوره تحت زخات مطر متقطعة.

وتعالت زغاريد النسوة في الحي لتختلط بشعارات مناهضة لحزب النهضة الحاكم والذي يتهمه أقارب لبلعيد بالمسؤولية عن اغتياله. ورددت الحناجر "الشعب يريد ثورة من جديد" و"غنوشي يا سفاح يا قاتل الأرواح" و"غنوشي احمل كلابك وارحل"، في إشارة إلى رئيس حزب النهضة راشد الغنوشي. كما ردد المشيعون مرارا النشيد الوطني إضافة إلى شعار "ديغاج" (اغرب) الذي كان أحد الشعارات المركزية لثورة "الياسمين" في 2011.

وشارك في موكب تأبين بلعيد العديد من الوجوه السياسية خصوصا من أحزاب المعارضة، إضافة إلى العديد من النقابيين والحقوقيين. وفي المستوى الرسمي لم يحضر التشييع إلا الجنرال رشيد عمار، قائد الجيوش الثلاثة، وذلك بعد أن رفضت أسرة بلعيد حضور ممثلي الترويكا الحاكمة.

وتزامنت مراسم دفن بلعيد مع إضراب عام في تونس دعا إليه الاتحاد التونسي للشغل، أكبر نقابة في البلاد.

ف.ي/ ش.ع (أ.ف.ب، رويترز، د.ب.أ)