1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

توقعات أن تماطل إيران في المحادثات النووية

تسود توقعات أن تشهد المفاوضات "النووية" بين مجموعة "5 + 1" مماطلة من جانب طهران. وكانت واشنطن قد تنبأت بأن هذه المحادثات التي تجري اليوم ستكون طويلة وشاقة ولا يوجد ضمان لنجاحها، فيما بدا علي خامنئي غير متفائل بنجاحها.

كتبت صحيفة " ذا تايمز" اللندنية المحافظة في عددها الصادر الثلاثاء 18 شباط/ فبراير 2014 : "قادة المفاوضات للدول دائمة العضوية في مجلس الأمن (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين) وألمانيا يخشون من مماطلة إيران في التوصل إلى اتفاقية نهائية بشأن برنامجها النووي".

وأضافت الصحيفة: "يبدو أن إيران تسعى إلى إكمال برنامجها النووي على أن تصل في الوقت نفسه إلى أن يرفع الغرب قيوده على تجارة النفط الإيرانية والمعاملات المالية". ورأت الصحيفة أن "المحادثات في فيينا دعوة للتضليل".

من جانب آخر، كانت الولايات المتحدة الأمريكية قد قالت الاثنين إن المحادثات بين إيران وبين القوى العالمية الست حول اتفاق طويل الأجل يُلزم طهران بتقييد برنامجها النووي ويرفع عنها العقوبات الدولية ستكون طويلة وشاقة ولا يوجد ما يضمن نجاحها.

وجاء هذا التعليق من مسؤول أمريكي كبير تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته عشية أول جولة من مفاوضات على مستوى عال منذ ان أبرم الجانبان اتفاقا مؤقتا في 24 نوفمبر تشرين الثاني يقيد بعض أنشطة طهران النووية في مقابل تخفيف محدود للعقوبات.

وقال المسؤول بالإدارة الأمريكية للصحفيين في العاصمة النمساوية "الأيام القادمة هذا الأسبوع هي بداية ما سيكون عملية شاقة وصعبة وطويلة."

وأضاف قائلا "عندما تكون المخاطر عالية بهذا الشكل ويكون الشيطان في التفاصيل فعلا فانه ينبعي التريث لضمان ثقة المجتمع الدولي في النتيجة."

ويبدأ مسؤولون كبار من بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة الثلاثاء محادثات من المنتظر أن تستغرق بضعة أيام في فيينا مع وفد إيراني برئاسة وزير الخارجية محمد جواد ظريف ونائبه عباس عراقجي. وستشرف كاثرين اشتون مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي على المحادثات وهي الأولى فيما يعتقد أنها ستكون سلسلة اجتماعات في الأشهر المقبلة.

المرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي كان قد قال يوم الاثنين إنه غير متفائل بأن المحادثات النووية بين بلاده والقوى العالمية الست ستتوصل إلى اتفاق قابل للتنفيذ متكهنا بأن العملية "لن تؤدي إلي أي شيء."

م م / ع.ج.م ( د ب ا، رويترز)