1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

توجيه ثلاثين تهمة إلى منفذ تفجيري بوسطن

وجهت هيئة محلفين اتحادية اتهامات إلى جوهر تسارناييف في قضية تفجيري ماراثون بوسطن في نيسان/ أبريل الماضي. ويواجه المتهم 30 تهمة اتحادية، بما في ذلك استخدام أسلحة دمار شامل وتفجير مكان عام ما أسفر عن وقوع قتلى.

أعلنت النيابة العامة الفدرالية في بوسطن أنها وجهت ما مجموعه 30 تهمة إلى جوهر تسارناييف المتهم بأنه نفذ مع شقيقه الراحل تيمورلنك اعتداء استهدف في منتصف نيسان/ أبريل ماراثون بوسطن، مما أسفر عن سقوط ثلاثة قتلى وأكثر من 260 جريحاً.

وقالت النيابة العامة إن جوهر تسارناييف (19 عاماً) الذي يواجه عقوبة الإعدام، وجهت إليه 30 تهمة أبرزها استخدام سلاح دمار شامل أسفر عن سقوط قتلى وتنفيذ اعتداء في فضاء عام أسفر عن سقوط قتلى، واستخدام سلاح ناري أسفر عن سقوط قتيل، وسرقة سيارة. وأضاف البيان أن عقوبة 17 من التهم الثلاثين تصل إلى الإعدام أو إلى السجن المؤبد.

وقالت وزيرة العدل الأمريكية كارمن أورتيز: "تعكس اتهامات اليوم الطبيعة الخطيرة والعنيفة للأحداث التي وقعت في 15 (نيسان/أبريل) والسلسلة المأساوية للأحداث التي تلت ذلك". وأضافت"سلوك المدعى عليه غير الحياة إلى الأبد، الضحايا وذووهم وهذا المجتمع أظهروا قوة غير عادية في مواجهة العنف الأحمق، مع وجود مئات المصابين، إضافة إلى القتلى".

وجوهر تسارناييف الموقوف في سجن استشفائي في ديفينز غرب بوسطن متهم بأنه عمد بالاشتراك مع شقيقة تيمورلنك (26 عاما) إلى زرع عبوتين ناسفتين في قدري ضغط قرب خط نهاية ماراثون بوسطن،وتفجيرهما، ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 264 آخرين. وقتل تيمورلنك بعد ثلاثة أيام من الاعتداء في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة التي كانت تحاول اعتقاله.

وبعد ساعات من مقتل شقيقه، اعتقلت الشرطة جوهر وكان مصاباً بجروح بالغة ومختبئاً في قارب مركون في حديقة في ضاحية بوسطن. وقد أرجئت محاكمته مراراً آخرها حتى العاشر من تموز/ يوليو. وجددت النيابة العامة الخميس التأكيد على أن تسارناييف سيمثل للمرة الأولى أمام محكمة بوسطن الفدرالية في العاشر من تموز/ يوليو.

ع.خ/ ع.غ (د.ب.ا،ا.ف.ب)