1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تقرير: 320 جهادي ألماني يقاتلون في صفوف "داعش"

ذكرت مجلة ألمانية استناداً إلى تحقيقات مكتب الادعاء الألماني أن أكثر من 320 شخصاً ينحدرون من ألمانيا يقاتلون في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام في كل من سوريا والعراق. وينتمي معظمهم إلى لواء أنشئ خصيصاً لهم.

أشارت تقارير صحفية في ألمانيا إلى تزايد أعداد الجهاديين الألمان المشاركين في القتال في سوريا والعراق. وقالت مجلة "فوكوس" الألمانية في عددها الذي سيصدر غداً الاثنين (16 يونيو/ حزيران 2014) إن تحقيقات الادعاء العام الألماني قادت إلى وجود وحدة قتال تحمل اسم "اللواء الألماني" التابع لجماعة الملا إبراهيم.

ويتزعم هذا اللواء، وفقاً للتحقيقات، شخص ألماني يدعى دنيس كوسبرت، وهو مغني الراب السابق في العاصمة برلين. ومعظم أعضاء اللواء ينحدرون، وفقاً لتقرير المجلة، من منطقة الراينلاند وزولينجن وفرانكفورت. ومن بين هؤلاء الأعضاء إسلامي متشدد ينحدر من مدينة بون.

وتقبع زوجة هذا المتشدد منذ مارس/ آذار الماضي في الحبس الاحتياطي بتهمة جمع أموال تبرعات وتحويلها إلى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش". وتعتمد المجموعة في عملها على الشبكة الالكترونية لجماعة "الملا إبراهيم" المتشددة في مدينة زولينجن. ويروج اللواء بشكل دائم لاستقطاب متطوعين جدد.

ووفقاً لدراسة أجراها معهد "كينجز كوليدج" المرموق في العاصمة البريطانية لندن، فإن عدد المقاتلين الأجانب في الجبهة السورية وصل في ديسمبر/ كانون الأول الماضي إلى 11 ألف شخص، منهم ثلاثة آلاف من الغرب، يشكل الأوروبيون منهم أكثر من الثلثين. واختتمت المجلة تقريرها بالقول إن 320 مقاتلاً ينحدرون من ألمانيا انضموا إلى صفوف "داعش" ويحاربون في كل من سوريا والعراق.

ي.أ/ ح.ح (د ب أ)

مختارات