1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تقرير: وزراء الخارجية العرب يبحثون نقل ملف إيران لمجلس الأمن

يعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا في القاهرة بطلب سعودي بعد إطلاق صاروخ إيراني الصنع علي الرياض من اليمن. من المتوقع أن تحيل الجامعة ملف إيران إلى مجلس الأمن الدولي، فيما قد يغيب وزير الخارجية اللبناني عن الاجتماع.

تستضيف القاهرة اليوم (الأحد 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017) أعمال مؤتمر طارئ لوزراء الخارجية العرب، بدعوة من المملكة العربية السعودية. ووفقا لما نقلته صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية في عددها الصادر اليوم نقلا عن السفير حسام زكي، مساعد الأمين العام لجامعة الدول العربية، فإن هناك إمكانية للجوء إلى "الأمم المتحدة ومجلس الأمن، نظراً لخطورة الموقف وتهديد إيران للأمن والسلم العربي والدولي".

وقال زكي إن "ما تقوم به إيران ضد بعض الدول العربية يستدعي القيام بأكثر من إجراء لوقف هذه الاعتداءات والتدخلات والتهديدات، التي تتم عبر طرق ووسائل كثيرة، وبالتالي فالحد منها يتطلب سياسة عربية جماعية". وأضاف أن "الاجتماع الوزاري العربي الذي يحظى بتأييد معظم الدول العربية، سيشكل رسالة حازمة لإيران للتراجع عن سياستها الحالية في المنطقة وتدخلاتها الواضحة والعدوانية ضد المملكة العربية السعودية واليمن ولبنان".

وتوقع مصدر دبلوماسي عربي أن يتضمن البيان الختامي لاجتماع وزراء الخارجية العرب "خطة للتحرك العربي للحد من خطورة ممارسات إيران في المنطقة العربية، إضافة إلى إدانة استخدام طهران لجماعة الحوثي في تهديد أمن المملكة العربية السعودية واستقرارها".

وفي سياق متصل، قال مسؤول لبناني كبير إن وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل قد يغيب عن اجتماع الجامعة العربية في القاهرة وإن القرار النهائي بشأن مشاركته سيتخذ صباح الأحد.

وأوضح المسؤول أن الوزير يرغب في تفادي أي مواجهة متوقعة خلال الاجتماع مع السعودية وحلفائها بشأن الدور الإقليمي لجماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران. ويشارك حزب الله في الحكومة اللبنانية وهو حليف سياسي للرئيس اللبناني ميشال عون.

 

ح.ز/ ف.ي (د.ب.أ / ويترز)

 

 

مختارات

مواضيع ذات صلة