1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تقرير دولي: شخص بين كل ثمانية في العالم يعاني الجوع

أفاد تقرير لمنظمة الأغذية التابعة للأمم المتحدة أن شخصا من بين ثمانية اشخاص في العالم يعاني من نقص مزمن في الغذاء. وحذر التقرير زعماء العالم من أن بعض المناطق ستفشل في خفض عدد الجياع إلى النصف بحلول 2015.

أعلنت منظمات الأغذية التابعة للأمم المتحدة اليوم الثلاثاء(الأول من تشرين الأول/أكتوبر 2013) أن شخصا من بين كل ثمانية أشخاص في أنحاء العالم يعاني من نقص مزمن في الغذاء، محذرة زعماء العالم من أن بعض المناطق ستفشل في خفض عدد الجياع إلى النصف بحلول عام 2015، وفق الأهداف التي حددتها الخطة الألفية التي وضعتها الأمم المتحدة مطلع القرن الحالي.

وفي أحدث تقرير بشأن الأمن الغذائي قالت وكالات الأغذية التابعة للأمم المتحدة إن 842 مليون شخص عانوا من الجوع المزمن خلال الفترة من 2011 إلى 2013، أو ما يعادل 12 في المئة من عدد سكان العالم، بانخفاض قدره 17 في المئة عن الفترة من عام 1990 - 1992 . والرقم الجديد أقل من التقدير الأخير عند 868 مليون في الفترة من 2010 – 2012، لكن التقرير قال إن تحقيق تقدم في تلبية هدف التنمية في الألفية لخفض عدد الذي يعانون من الجوع في العالم بحلول عام 2015 متفاوت.

وقالت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) وبرنامج الغذاء العالمي والصندوق الدولي للتنمية الزراعية (ايفاد) انه من غير المرجح أن تفي العديد من الدول بالهدف الذي تبناه زعماء العالم في الأمم المتحدة عام 2000 . وجاء في التقرير "تلك الدول التي شهدت صراعا أثناء العقدين الماضيين تعرضت على الأرجح لانتكاسات كبيرة في (جهودها) خفض الجوع."

ووجد التقرير أن الغالبية العظمى للأشخاص الذين يعانون من الجوع أو 827 مليون شخص يعيشون في دول نامية حيث ينتشر نقص التغذية بنسبة 14.3 في المئة. ومازالت أفريقيا هي المنطقة التي بها أكبر نسبة من سوء التغذية، حيث يعاني أكثر من شخص من بين كل خمسة أشخاص من نقص الغذاء، بينما معظم الأشخاص الذي يعانون من سوء التغذية في جنوب آسيا.

ح.ع.ح/ح.ز(رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة