1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تقرير حكومي: الهجرة لألمانيا بلغت أعلى مستوياتها عام 2012

استقبلت ألمانيا عام 2012 أكثر من مليون مهاجر، مسجلة بذلك أعلى نسبة هجرة في البلاد منذ عام 1995. وقال وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير بأن هذا الرقم دليل على مدى جاذبية ألمانيا كوجهة للهجرة.

ارتفع عدد المهاجرين الذين دخلوا الأراضي الألمانية في عام 2012 إلى 1.08 مليون مهاجر، بعدما كان عددهم عام 2011 لا يتجاوز ستمائة وتسعين ألف مهاجر. أي بزيادة بلغت 13 في المائة. وقد تم الكشف عن هذه الأرقام من خلال التقرير الذي تم اعتماده من طرف مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء (15 يناير/ كانون الثاني 2013). وقد ازداد عدد المهاجرين بحوالي 370 ألف مهاجر، بعد احتساب عدد المهاجرين الذين غادروا البلاد في نفس العام. وبذلك تكون الهجرة إلى ألمانيا قد عرفت أكبر ارتفاع لها منذ عام 1995.

وقال وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير "نعرف أن ألمانيا تحتاج إلى يد عاملة متخصصة"، وأضاف "هذه الأرقام تظهر أن ألمانيا بلد جذاب بالنسبة للمهاجرين...". وكان حوالي 620 ألف مهاجر من المهاجرين الذين دخلوا ألمانيا عام 2012 من دول الاتحاد الأوروبي. ووفقا للتقرير فإن هؤلاء المهاجرين قدموا من دول بولندا ورومانيا وبلغاريا وهنغاريا وإيطاليا وإسبانيا واليونان، بينما كان عدد أولئك الذين قدموا من دول خارج الاتحاد الأوروبي في حدود 340 ألف مهاجر.

وقد اختلفت أسباب الهجرة بحسب التقرير، الذي ذكر أن 18 في المائة هاجروا لأسباب عائلية، في حين أن 16 في المائة كانت هجرتهم بهدف الدراسة أو ما شابه ذلك. أما نسبة المهاجرين الذين جاؤوا من أجل العمل، فبلغت نسبتهم 13 في المائة، بينما بلغت نسبة المهاجرين الذي كانت أسباب التحاقهم بألمانيا لأسباب إنسانية أو لطلب اللجوء، فبلغت 16 في المائة.

ع.ش/ أ.ح (دب أ، أ ف ب)