1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تفجيرات جديدة تستهدف بغداد وتوقع عشرات القتلى والجرحى

تعرضت العاصمة العراقية بغداد لسلسلة هجمات بسيارات مفخخة أسفرت عن وقوع عشرات القتلى والجرحى. تزامن ذلك مع هجمات استهدفت عناصر الصحوات التي كان لها دور كبير في محاربة تنظيم القاعدة في العراق.

قتل 49 شخصا على الأقل وأصيب 125 بجروح في موجة هجمات جديدة استهدفت الثلاثاء 03 سبتمبر أيلول 2013، مناطق في بغداد معظمها ذات غالبية شيعية عبر تفجير 11 سيارة مفخخة مركونة، بحسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية. وقالت المصادر إن "إحدى عشرة سيارة مفخخة انفجرت بصورة منسقة بفارق زمني ضئيل في عدة أحياء متفرقة في بغداد ما أسفر عن مقتل أربعين شخصا على الأقل وإصابة أكثر من مائة آخرين بجروح". وأشارت المصادر إلى أن "الهجمات استهدفت تجمعات مدنيين في مناطق ذات غالبية شيعية".

وقال ضابط برتبة عقيد في وزارة الداخلية إن "ثمانية أشخاص قتلوا على الأقل وأصيب 16 آخرون بجروح في انفجار سيارة مركونة عند سوق شعبي في حي الإعلام، بغرب بغداد". كذلك، قتل أربعة أشخاص وأصيب 11 آخرون في انفجار سيارة مركونة في منطقة جميلة، في شرق بغداد، بحسب المصدر نفسه. وقضى ستة أشخاص وأصيب 17 آخرون في انفجار سيارة مفخخة عند محل لبيع المرطبات على الطريق الرئيسي في منطقة الكرادة في وسط بغداد.

مشاهدة الفيديو 01:48

سلسة تفجيرات دموية في العراق (11.08.2013 )

وفي منطقة الحسينية شمال شرق بغداد، قتل أربعة أشخاص وأصيب 15 آخرون على الأقل بجروح في انفجار سيارتين مفخختين أوقفتا على الطريق الرئيسي في المنطقة، وفقا لمصادر أمنية وطبية. كما قتل أربعة أشخاص وأصيب 12 آخرون في انفجار سيارة مفخخة على مقربة من حسينية في منطقة الزعفرانية، في جنوب بغداد. وأدى انفجار سيارة مفخخة في منطقة الشرطة الرابعة بغرب بغداد إلى مقتل ستة أشخاص وإصابة 15 على الأقل، وفقا للمصدر نفسه. كما قتل ثلاثة أشخاص على الأقل وأصيب خمسة بجروح في انفجار سيارة مركونة في منطقة الطالبية في شمال شرق بغداد.

وشملت الانفجارات منطقة بغداد الجديدة شرق العاصمة العراقية حيث قتل شخصان وأصيب 11 بجروح في انفجار سيارة مفخخة. وفي انفجار سيارة عند منطقة الدورة في جنوب بغداد، قتل شخص وأصيب أربعة آخرون على الأقل بجروح، وفقا لمصادر أمنية. كذلك قتل شخصان وأصيب ثمانية آخرون على الأقل في انفجار سيارة ثامنة ركنت عند سوق شعبي في منطقة المعامل في شرق بغداد، وفق المصادر نفسها.

استهداف عناصر الصحوات

وفي وقت سابق الثلاثاء، قتل تسعة أشخاص بينهم عائلة من خمسة أفراد لأحد عناصر الصحوة. وقال ضابط برتبة عقيد في وزارة الداخلية إن "مسلحين مجهولين اغتالوا في ساعة مبكرة زوجة أحد عناصر الصحوة وأبناءه الثلاثة وهم ولد وابنتان"، موضحا أن المسلحين اغتالوا الضحايا داخل منزلهم في منطقة عرب جبور"، في جنوب غرب بغداد. وأكد مصدر طبي في مستشفى اليرموك تلقي جثث الضحايا.

وفي الموصل (350 كلم شمال بغداد) قال الملازم أول في الشرطة إسلام الجبوري إن "شرطيا قتل وأصيب ثلاثة من رفاقه بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم عند قرية الإمام" إلى الغرب من الموصل. وفي منطقة القرية العصرية (60 كلم جنوب بغداد) قتل شخص وأصيب ثمانية آخرون بانفجار سيارة مفخخة استهدف مطعما شعبيا وسط البلدة, بحسب الشرطة العراقية.

وتتزامن هذه الهجمات مع استمرار قوات الأمن في ملاحقة الجماعات المسلحة وخصوصا في مناطق محيطة بالعاصمة بغداد. ويشار إلى أن موجة العنف التي تتواصل منذ أشهر عدة أسفرت عن مقتل أكثر من 3900 شخص في عموم العراق منذ مطلع العام الحالي، وفقا لحصيلة أعدتها فرانس برس استنادا إلى مصادر رسمية.

أ.ح/ م.س (ا ف ب، رويترز)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة