1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

خاص: العراق اليوم

تعليق من القارئ أشرف أنور مكاري من مصر

أشرف انور مكاري

لدى سؤال يؤرقنى دائما عند الأستماع الى مثل تلك الأخبار فى اية وسيلة أعلامية ومو : هل هذا توجه دينى ؟ وأن كان كذلك الم يحن الوقت لمراجعة النفس ان كان الله يطلب منى أن اقتل أو اعزب شخصا لكونه مختلف معى فى الدين . هل هذا توجه قومى ؟ أظن ان المسيحيون فى العراق يشكلون جزءا من النسيج الحيوى لهذا البلد وتلك الثقافة فالأنهاء يسقط جزءا مهما من الدولة العراقية بكل محتواها . ماذا كسب المعتدون ؟ أنها الرسالة الى كل الديانات الأخرى أحذروا منا فمن ليس منا فهو عدو . ولكل الحكومات نحن نهادنكم عندما نهرب اليكم وان أستطعنا سيكون مصيركم مصير الأقباط . لقد جاء الزمن الذى يجب أن يراجع الجميع نفسه ليخرج الكنوز التى وهبها لنا الله دون تمييز أو تعصب ( فانه يشرق شمسه على الشرار والأبرار ) وشكرا أشرف انور مكارى محامى مصرى

Herkunftsseite: تهديد المسيحيين في العراق