1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تعاون إفريقي أوروبي لمواجهة الهجرة غير الشرعية

في نهاية المحادثات بين الاتحاد الأوروبي والدول الإفريقية التي جرت في بروكسل، قرر المجتمعون تكثيف التعاون في مواجهة الهجرة غير المشروعة ومنع الاتجار بالبشر. كما تم تسليط الضوء على التهديدات البيئية في إفريقيا.

يعتزم الاتحاد الأوروبي التعاون مع عدد من دول إفريقيا في مواجهة الهجرة غير المشروعة إلى أوروبا، إذ اتفق الجانبان خلال القمة الأوروـ إفريقية الرابعة الخميس (الثالث من ابريل/ نيسان 2014) في بروكسل على العمل على خفض أعداد الأفارقة الذين يهجرون أوطانهم باتجاه الدول الأوروبية الغنية. كما تعهد الطرفان في بيان مشترك الخميس على منع الاتجار بالبشر.

وفي الوقت ذاته، تعتزم الدول الأوروبية دعم الهجرة الشرعية من خلال تمكين الأفارقة من السفر للعمل بشكل رسمي في دول الاتحاد الأوروبي. وشارك في القمة الأورو-إفريقية على مدى يومين وفود ممثلة للدول الثمان والعشرين الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وممثلون عن 54 دولة إفريقية.

التهديدات البيئية على القارة السمراء

مشاهدة الفيديو 01:36

تعاون أوروبي مع إفريقيا في مجالي الاقتصاد ومكافحة الهجرة غير الشرعية

وسلط الرئيس التشادي إدريس ديبي الضوء على التهديدات البيئية التي تؤثر على البلدان الإفريقية وحث الحكومات على السعي للتوصل إلى اتفاق في القمة المقبلة حول تغير المناخ المقرر عقدها في أواخر عام 2015 في باريس. وقال للصحفيين "تغير المناخ ظاهرة عالمية تؤثر بشدة على حياة سكان القارة الإفريقية. ونحن نأمل ... أن تقدم الدول المسببة للتلوث التي تساهم في تدهور (أحوال) كوكبنا تنازلات في قمة باريس المقبلة حتى يعيش الكوكب بشكل طبيعي".

وهذا الاجتماع هو الرابع من نوعه بين الاتحاد الأوروبي والقادة الأفارقة وحضره 65 رئيس دولة وحكومة و حوالي 20 من الأمناء العامين، بما في ذلك أمين عام الأمم المتحدة بان غي مون ويهدف لتعزيز السلام والاستثمارات. والاتحاد الأوروبي هو إلى حد بعيد أكبر شريك للتنمية في إفريقيا وقدم أكثر من 140 مليار يورو في شكل مساعدات بين عامي 2007 و 2013، بما في ذلك 18 مليارا في عام 2012 وهو ما يقارب نصف المساعدات التي تقدم للقارة من مختلف أنحاء العالم.

ع.ش/ ي.ا (د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع