1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

تصفيات المونديال: قرعة صعبة لتونس ومصر وأسهل للجزائر

أسفرت قرعة الدور الحاسم من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى مونديال البرازيل 2014 عن اختبارين صعبين للغاية بالنسبة لمصر وتونس، في حين تخوض الجزائر مواجهة أسهل نسبيا.

ستواجه مصر المنتخب الغاني في الدور الحاسم من التصفيات الإفريقية. وسيعود المنتخب المصري، الباحث عن التأهل إلى نهائيات المونديال للمرة الأولى منذ 1990 والثالثة في تاريخه (خرج من الدور الأول في مشاركتيه السابقتين)، في الذاكرة إلى نهائي كأس الأمم الإفريقية عام 2010 في أنغولا حين تغلب على نظيره الغاني بهدف وحيد.

ويأمل المنتخب المصري الذي سيخوض لقاء الذهاب خارج قواعده، أن يواصل المستوى الذي قدمه في الدور السابق، إذ انه الوحيد الذي خرج بالعلامة الكاملة بعد أن فاز بمبارياته الست ليتصدر مجموعته بفارق 8 نقاط عن أقرب ملاحقيه. ومن المؤكد أن مهمة "الفراعنة" لن تكون سهلة في مواجهته الأولى مع نظيره الغاني في تصفيات المونديال والرابعة بالمجمل.

Algeria's football team pose before their third-place play off match against Nigeria in the African Cup of Nations CAN2010 at the Ombaka stadium in Benguela on January 30, 2010, Nigeria won 1-0. AFP PHOTO / KHALED DESOUKI (Photo credit should read KHALED DESOUKI/AFP/Getty Images)

المنتخب الجزائري مرشح بقوة لتجاوز بوركينا فاسو

نسور قرطاج

أما بالنسبة لتونس فلن تكون مهمتها سهلة على الإطلاق في مواجهة الكاميرون التي أنهت الدور السابق بفارق 4 نقاط عن المنتخب العربي الآخر ليبيا. ولم تعرف تونس مصيرها إلا بعد انتهاء الدور السابق، وذلك بعدما قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم معاقبة رأس الأخضر واعتبارها خاسرة صفر – 3 لإشراكها لاعبا غير مؤهل في المباراة التي أقيمت بين المنتخبين في الجولة الأخيرة.

وستقام مباراة الذهاب بين تونس والكاميرون في تونس، وهي ستشكل المواجهة الثانية بينهما في تصفيات المونديال بعد تلك التي جمعتهما في الدور الثالث من تصفيات إيطاليا 1990، وحينها تفوق رفاق روجيه ميلا. أما بالنسبة للمواجهة الأخيرة بين تونس والكاميرون فتعود إلى الدور الأول من نهائيات كأس الأمم الإفريقية عام 2010 حين تعادلا 2-2.

Egypt's players celebrate Egypt's victory in the African Cup of Nations final soccer match against Ghana, in Luanda, Angola, Sunday, Jan. 31, 2010. (AP Photo/Darko Bandic)

تطمح مصر للعودة إلى النهائيات العالمية من بوابة غانا

الجزائر في مواجهة أسهل

وفي ما يخص المنتخب العربي الآخر في الدور الحاسم، أي المنتخب الجزائري فتبدو مهمته أسهل من مصر وتونس، إذ يواجه منتخب بوركينا فاسو الحالم بالمشاركة في النهائيات للمرة الأولى في تاريخه. وحجز المنتخب الجزائري الذي شارك في مونديال 2010 وخرج من الدور الأول، مكانه في الدور الحاسم عن جدارة واستحقاق بعد أن تقدم بفارق 7 نقاط عن اقرب ملاحقيه المنتخب المالي، فيما تأهلت بوركينا فاسو بفضل فارق النقطة الوحيدة الذي فصلها عن الكونغو.

وستكون المواجهة بين الجزائر وبوركينا فاسو التي تستضيف مباراة الإياب، الأولى بينهما منذ الدور الثاني لتصفيات كأس الأمم الإفريقية عام 2002 حين تعادلا ذهابا في الجزائر 1-1 وفازت بوركينا فاسو إيابا 1-صفر.

وتبدو مهمة نيجيريا بطلة إفريقيا سهلة في مواجهة إثيوبيا الحالمة بمشاركتها المونديالية الأولى، فيما تتجه الأنظار إلى موقعة حامية بين ساحل العاج والسنغال اللتين تأهلتا إلى الدور الحاسم على حساب المغرب بالنسبة للأولى وأوغندا وأنغولا للثانية.

وستقام المباريات بين 11 و15 تشرين الأول/أكتوبر ذهابا، و15-19 تشرين الثاني/نوفمبر ايابا على أن تتأهل المنتخبات الفائزة إلى نهائيات مونديال البرازيل 2014.

ف.ي/ ع.ج.م (د ب أ، رويترز، أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة