1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تشاد تعلن مقتل بلمختار العقل المدبر لعملية إن أميناس

قالت تشاد إن جنودها في مالي قتلوا القيادي في تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي مختار بلمختار الذي كان العقل المدبر لحادث خطف رهائن في الجزائر في يناير الماضي. يأتي هذا بعد يوم من إعلان مقتل الإرهابي عبد الحميد أبو زيد.

أعلنت القوات المسلحة التشادية أن جنودا تشاديين في مالي قتلوا مختار بلمختار، قائد تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي والعقل المدبر وراء احتجاز دامٍ لرهائن في محطة غاز في إين أميناس، جنوبي الجزائر، في يناير/ كانون الثاني. وسيوجه مقتل أحد أهم الجهاديين المطلوبين للعدالة في العالم ضربة كبيرة لتنظيم القاعدة في المنطقة وللمتمردين الإسلاميين الذين اجبروا بالفعل على الفرار من بلدات كانوا يسيطرون عليها في شمال مالي بسبب هجوم من قبل القوات الفرنسية والإفريقية.

وذكرت القوات المسلحة التشادية في بيان أذيع على التلفزيون التشادي "دمرت القوات المسلحة التشادية العاملة في شمال مالي ظهر السبت الثاني من آذار/مارس قاعدة للإرهابيين بالكامل... وتضمنت الحصيلة مقتل عدد من الإرهابيين من بينهم قائدهم مختار بلمختار."

مشاهدة الفيديو 01:27

أنباء عن مقتل مختار بلمختار أبرز قادة القاعدة

وامتنعت فرنسا، التي شنت هجمات جوية ضد مخابئ المتشددين الجبلية، عن تأكيد مقتل بلمختار. وفي واشنطن قال مسؤول بالإدارة الأمريكية إن البيت الأبيض لا يستطيع تأكيد مقتل بلمختار. إلا أن رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأميركي الجمهوري ايد رويس قال "إذا تأكد هذا النبأ، فإنه انتكاسة قوية لكل الجهاديين الناشطين في المنطقة ويهاجمون الدبلوماسيين الأميركيين والموظفين في (قطاع) النفط".

وكان الرئيس التشادي إدريس ديبي قد أعلن الجمعة أن جنوده قتلوا قائدا آخر من القاعدة هو عبد الحميد أبو زيد من بين 40 متشددا قتلوا في عملية بنفس المنطقة، التي شن فيها هجوم أمس السبت، وهي جبال إيفوغاس المالية قرب الحدود الجزائرية.

وقالت صحيفة الخبر الجزائرية السبت إن ضباطا في أجهزة الأمن الجزائرية عاينوا الجثة التي قيل إنها لأبو زيد في موقع عسكري في شمال مالي وتعرفوا على سلاحه الشخصي، لكنهم لم يتمكنوا من التعرف رسميا على الجثة. وفي موريتانيا وفي غياب رد فعل رسمي، كتبت وكالة الأنباء الالكترونية الخاصة صدراء ميديا السبت أنها تمكنت من "التأكد" من مصادر "مطلعة جدا" في شمال مالي، من مقتل أبو زيد. لكن الوكالة لم تكشف هذه المصادر.

Hostages are seen with their hands in the air at the In Amenas gas facility in this still image taken from video footage taken on January 16 or January 17, 2013. The Algerian army carried out a dramatic final assault to end a siege by Islamic militants at a desert gas plant on Saturday, killing 11 al Qaeda-linked gunmen after they took the lives of seven more foreign hostages, the state news agency said. REUTERS/Ennahar TV via Reuters TV (ALGERIA - Tags: CIVIL UNREST ENERGY TPX IMAGES OF THE DAY) NO SALES. NO ARCHIVES. FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY. IT IS DISTRIBUTED, EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS. ALGERIA OUT. NO COMMERCIAL OR EDITORIAL SALES IN ALGERIA

صورة من الأرشيف لعملية احتجاز رهائن في منطقة إن أميناس الجزائرية

وتشاد واحدة من عدد من الدول الإفريقية التي ساهمت بقوات في العملية العسكرية، التي قادتها فرنسا في مالي، بهدف القضاء على المتمردين الإسلاميين في صحرائها الشمالية الشاسعة. وكان المتمردون الإسلاميون سيطروا على المنطقة قبل نحو عام في أعقاب انقلاب في عاصمة مالي. وتشعر دول غربية وإفريقية بالقلق من أن تنظيم القاعدة قد يستغل المنطقة لشن هجمات وتقوية العلاقات مع جماعات إسلامية إفريقية مثل حركة الشباب في الصومال وبوكو حرام في نيجيريا.

وكان بلمختار (40 عاما)، الذي فقد إحدى عينيه أثناء القتال في أفغانستان في التسعينات، أعلن المسؤولية عن خطف عشرات الرهائن الأجانب في محطة إن أميناس للغاز في الجزائر في يناير/ كانون الثاني حيث سقط أكثر من 60 قتيلا. وقبل واقعة إن أميناس كان خبراء استخبارات يقولون إن بلمختار الجزائري المولد ابتعد عن الجهاد واقتصر نشاطه على جرائم الخطف وتهريب السلاح والسجائر في منطقة الصحراء حيث كان يطلق عليه "رجل مارلبورو".

ي ب/ ش ع (ا ف ب، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة