1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تزايد عدد نواب البرلمان الألماني ذوي الأصول الأجنبية

ارتفع عدد نواب البرلمان الاتحادي (بوندستاغ)، الذين ينحدرون من أصول مهاجرة، خلال الدورة التشريعية الجديدة مقارنة بالدورة الماضية ليبلغ 57 من إجمالي 709. وتصدر حزبي اليسار والخضر القائمة، فيما تذيلها حزب ميركل.

قالت مصادر في ألمانيا إن عدد نواب البرلمان الاتحادي (بوندستاغ)، الذين ينحدرون من أصول مهاجرة، ارتفع خلال الدورة التشريعية الجديدة مقارنة بالدورة الماضية. وحسب موقع "ميدين دينست انتغراتسيون" للأخبار المتعلقة بالاندماج في ألمانيا فإن 57 من إجمالي 709 نواب ذوي خلفية مهاجرة انتُخِبوا الأحد الماضي في البرلمان الجديد. ووفقا لمكتب الإحصاء الألماني فإن 5ر11% من الألمان كانوا عام 2015 من أصول مهاجرة.

ويعتبر "حزب اليسار" الألماني صاحب النسبة الأكبر من هؤلاء الألمان، الذين ينحدرون من أصول أجنبية، حيث تبلغ نسبتهم بين أعضائه في البرلمان الاتحادي 18.8% يليه "حزب الخضر" الذي يضم في صفوفه 14.9% من الأعضاء ذوي الأصول الأجنبية ثم "الحزب الاشتراكي الديمقراطي" بنسبة (9.8%). أما حزب "البديل من أجل ألمانيا" فإن نسبة أعضائه في البرلمان الذين ينحدرون من أصول غير ألمانية تبلغ 7.5% أغلبهم من دول الكتلة الشرقية سابقاً.

وفي "الحزب الديمقراطي الحر"(الليبرالي) تبلغ نسبة الألمان ذوي الأصول الأجنبية 6.3% في حين أن نسبة البرلمانيين في "الاتحاد المسيحي الديمقراطي" الذين ينحدرون من أصول غير ألمانية لا تتجاوز 2.9% من إجمالي عدد النواب.

ويشار إلى أن أكثر من ثلث أعضاء البرلمان ذوي الأصول الأجنبية ينحدرون من دول أعضاء بالاتحاد الأوروبي في حين أن نحو ربعهم لهم جذور تركية.

خ.س/ح.ع.ح (د ب أ)

مختارات