1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

تركي يفتتح أول متجر إلكتروني للأدوات الجنسية "الحلال"

قال شاب تركي إنه افتتح ما يعتبره أول متجر لبيع الأدوات والمتعلقات الجنسية الحلال على الإنترنت. ويهدف متجره أيضاً إلى تقديم المشورة بخصوص الممارسات الجنسية التي يقرّها الإسلام. ويشهد المتجر إقبالاً كبيراً.

افتتح شاب تركي ما يقول إنه أول متجر لبيع المتعلقات الجنسية على الإنترنت للمسلمين في البلاد، والذي يبيع كل المنتجات الجنسية بدءاً من الزيوت ووصولاً إلى المنشطات العشبية. كما يقدم المتجر أيضاً المشورة بشأن ممارسة الجنس "الحلال". وقال خلوق مراد ديميرل، الذي يبلغ من العمر 38 عاماً، إنه استلهم فكرة الموقع (بيان دوت حلال سيكس شوب دوت كوم) من أصدقاء كانوا يبحثون عن منتجات ومشورة جنسية لكنهم وجدوا المحتوى على مواقع إنترنت أخرى وفي متاجر متخصصة مبتذلة.

وأضاف ديميرل: "متاجر الجنس على الإنترنت تقدم في العادة صوراً إباحية وهو ما لا يجعل المسلمين يشعرون بالارتياح. نحن لا نبيع أدوات الاهتزاز على سبيل المثال لأن الإسلام لا يقرّها". وتثير الأمور الجنسية جدلاً دائماً في تركيا ذات التوجه العلماني والأغلبية المسلمة. وهناك متاجر جنسية قليلة نسبياً وفي مدن كبرى، إلا أنه في بعض المناطق بإسطنبول، تروّج مثل هذه المتاجر لنفسها بوضع لافتات بمصابيح نيون.

وأوضح ديميرل أن موقعه الإلكتروني – الذي يقدم المشورة بشأن أي الممارسات التي تتفق مع الإسلام وأيها تخالفه – حقق رواجاً غير مسبوق منذ إطلاقه الثلاثاء الماضي، إذ زاره يوم الأحد فقط 33 ألف شخص.

ي.أ/ ط.أ (رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة