1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تركيا..التقبيل كوسيلة احتجاج ضد الإسلاميين

بعد فعالية احتجاجية تخللها تبادل للقبل بين شباب وشابات إحدى محطات المترو بمدينة أنقرة التركية، هاجم إسلاميون جموع المقبّلين بالسلاح الأبيض وأصابوا شخصاً واحداً على الأقل بجروح، برغم انتشار الشرطة في المكان.

بعد فعالية احتجاجية تخللها تبادل للقبل بين شباب وشابات في إحدى محطات المترو بمدينة أنقرة التركية، هاجم إسلاميون جموع المقبّلين بالسلاح الأبيض وأصابوا شخصاً واحداً على الأقل بجروح، برغم انتشار الشرطة في المكان.

أصيب شخص بجروح عندما هاجمت مجموعة من الإسلاميين باسم الدفاع عن "القيم الأخلاقية" تجمعاً لشبان وشابات يُقبِّلون بعضهم البعض، في بادرة غير معهودة السبت في أنقرة، بحسب ما أفادت الصحف التركية الأحد (26 مايو/ أيار 2013).

وتجمع أكثر من مئتي شخص، معظمهم من الشباب، قرب محطة مترو في وسط العاصمة التركية احتجاجاً على عناصر من البلدية التي يشرف عليها حزب العدالة والتنمية الإسلامي المحافظ الحاكم في تركيا، قاموا بالتدخل باسم "القيم الأخلاقية" ضد شاب وشابة كانا يقبلان بعضهما في الشارع، كما أوردت صحيفتا "ميليات" و"حريات".

وعندما بدأ المتظاهرون بتبادل القُبل تعبيراً عن تضامنهم مع الشابين، هاجمت مجموعة من عشرين شخصاً يرددون "الله اكبر" بالسكاكين بعض المتظاهرين رغم انتشار الشرطة، فأصابوا شاباً بجروح نقل إثرها إلى المستشفى.

ويحكم تركيا، البلد الذي يشكل فيه المسلمون 99 في المئة من السكان، منذ عشر سنوات حزب العدالة والتنمية، المنبثق عن التيار الإسلامي، الذي تقول الأوساط العلمانية إنه يريد فرض الشريعة الإسلامية على الشعب التركي تدريجياً.

وتفيد استطلاعات للرأي بأن تركيا ازدادت تشدداً دينياً مقارنة بفترة ما قبل تولي حزب العدالة والتنمية للحكم، بقيادة رئيس الوزراء رجب طيب إردوغان، الذي ينتقد باستمرار استهلاك الكحول.

ي.أ/ ع.ج.م (د ب أ، أ ف ب)

مختارات