1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تراجع معدل العنف رغم استمرار أعمال الشغب في السويد

سجلت شرطة السويد ليلة سابعة من إحراق السيارات ورشق رجال الشرطة بالحجارة في ضواحي ستوكهولم والشرطة تؤكد عودة الهدوء النسبي وتراجع معدل أعمال العنف بشكل ملحوظ مقارنة بأحداث الأسبوع الماضي.

ساد هدوء نسبي الأحياء الفقيرة في ضاحية ستوكهولم حيث تقطن غالبية من المهاجرين الليلة الماضية، إذ لم تقع سوى حوادث عنف فردية فقط من قبل شبان بعد أعمال عنف استمرت نحو أسبوع وشهدت حرق سيارات وتخريب ممتلكات مما سلط الضوء على التفاوت المتزايد في المجتمع السويدي. وأكدت الشرطة السويدية التي استدعت تعزيزات من كل أنحاء السويد لوقف أعمال الشغب تراجع وتيرة العنف في النطاق والحدة بعد اتساعها ليل الجمعة الماضية لتطال مدنا أخرى بعيدة عن العاصمة.

مشاهدة الفيديو 01:21

اعمال الشغب تخيم على ضواحي العاصمة ستوكهولم

وأكد المتحدث باسم الشرطة لارس بيرسترويم للاذاعة السويدية أن أعمال الشغب هذه التي اندلعت قبل أسبوع بالضبط تتجه إلى الانحسار في النطاق والحدة، مشيرا إلى أنه ليل السبت "تم إحراق بضع سيارات في أنحاء مختلفة من العاصمة ولكن ليس بالمقدار الذي كان يحصل في الأيام السابقة". وأضاف أن دورية للشرطة كانت تمر في حي فاربرغ جنوب ستوكهولم تعرضت للرشق بالحجارة من قبل شبان محتجين، مؤكدا أن أيا من عناصر الدورية لم يصب بأي أذى وأن الشرطة لم تعتقل أيا ممن هاجهموها.

نقاش حول اندماج المهاجرين

وفي حي يوربرو الواقع أيضا في الضاحية الجنوبية للعاصمة تعرض رجال الشرطة إلى رشق كثيف بالحجارة بينما كانوا يحاولون اعتقال شخص هاجمهم، مما اضطرهم لاستخدام الغازات المسيلة للدموع لتفريق مهاجميهم، حسب المتحدث باسم الشرطة.
وليل الجمعة - السبت وللمرة الأولى منذ بدء أعمال الشغب هذه، توسعت رقعة الاضطرابات إلى مدن أخرى قبل أن تعود وتنحصر بالعاصمة، إذ أضرمت النار في السيارات والمباني في مدن اويريبرو وابسالا ولينكويبنغ المتوسطة الحجم.

وأثارت أعمال الشغب هذه نقاشا بين السويديين حول اندماج المهاجرين الذين وصل العديد منهم إلى البلاد بفضل سياسات السويد السخية في منح اللجوء السياسي والذين أصبحوا يشكلون الآن نحو 15في المائة من السكان. واستجاب رجال الإطفاء إلى ما بين 30 إلى 40 نداء في منطقة ستوكهولم الكبرى ليل الجمعة - السبت، بينما وصل عدد الحوادث إلى 70 في الليلة التي سبقتها والى 90 ليل الأربعاء.

ط.أ/ ع.ج (د ب أ، أف ب)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع