1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

تراجع الفجوة بين دخول الفقراء والأغنياء في ألمانيا

في تقرير لمكتب الإحصاء الفيدرالي الألماني تبين أن الألمان من أقل الشعوب الأوروبية فقراً، بجانب النمساويين والتشيك والهولنديين، بينما يزداد الفقر في كل من إسبانيا، وبلغاريا واليونان ورومانيا.

حققت ألمانيا نتائج أفضل من المتوسط الأوروبي، فيما يتعلق بنسبة الفقر والفجوة بين دخول الفقراء والأغنياء. وأعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن غربي ألمانيا الأربعاء (27 آذار/ مارس 2013) أن نسبة الفقر في ألمانيا بلغت 15,8%من تعداد السكان عام 2010، بتراجع قدره 1.1% عن متوسط الفقر في الاتحاد الأوروبي. ووفقا للتعريف الأوروبي، فإن الفقير في ألمانيا، هو من يصل دخله الشهري أو ينخفض عن 950 يورو.

epa03598203 Bulgarians shout slogans and wave the national flag during a protest in Sofia, Bulgaria, 24 February 2013. Media reports state that tens of thousands of Bulgarians on 24 February took part in a new round of protests against poverty that have already brought down the government. Centre-right Prime Minister Boyko Borisov resigned on 20 February, after days of protests against his austerity policies. EPA/GEORGI LICOVSKI

بلغار يتظاهرون ضد الفقر في بلادهم

وذكر المكتب أن أقل الدول من حيث نسبة الفقر في الاتحاد الأوروبي عام 2010 كانت التشيك وهولندا والنمسا، أما أعلى نسبة فقر فكانت من نصيب بلغاريا ورومانيا وأسبانيا واليونان. ووفقا لبيانات المكتب، فإن دخل أغنى 20% من المواطنين في ألمانيا يزيد بمقدار 5. 4 مرة عن أفقر 20% من السكان. وهذا الفارق في الدخل يقل عن المتوسط الأوروبي، والذي بلغ 1. 5 مرة. وكان الفارق في الدخول في الدول ذات النسب العالية في الفقر كبيرا، حيث كان في إسبانيا الأعلى على مستوى الاتحاد الأوروبي بـ8. 6 مرة ، تلتها لاتفيا وبلغاريا، أما أقل فارق كان في سلوفينيا والتشيك.

ع.خ/ أ.ح (د.ب.ا)

مختارات