تراجع أعداد طالبي اللجوء المرحّلين من ألمانيا عام 2017 | أخبار | DW | 28.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تراجع أعداد طالبي اللجوء المرحّلين من ألمانيا عام 2017

أكدت وزارة الداخلية ما جاء في تقرير إعلامي حول تراجع طالبي اللجوء المرحّلين من ألمانيا خلال 2017، وذلك بنسبة 5.6 بالمائة مقارنة بالسنة التي سبقتها. فيما تنتقد منظمات حقوقية بشدة عمليات الترحيل خصوصا إلى مناطق النزاعات.

أكدت وزارة الداخلية الألمانية ما أورده تقرير لصحيفة "فيلت آم سونتاغ" في عددها الصادر اليوم الأحد (28 يناير/ كانون الثاني 2018) أن عدد اللاجئين المرحّلين من ألمانيا عام 2017 بلغ 23.966 حالة، أي 1409 شخص أقل بالمقارنة مع عام 2016.

وذكر التقرير أن 98 بالمائة من الحالات تم ترحيلها جوّا، الأمر الذي كلّف خزينة الدولة ما يقارب من 11 مليون يورو. وأشار التقرير أن من بين المبعدين، ما لا يقل عن ستين حالة من العناصر التي توصف بـ"بالخطيرة" من حيث الاشتباه في تهديدها للأمن العام.

ويذكر أنه عقب محادثات طويلة حول تشكيل الائتلاف الحكومي اتفق قادة التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل، والحزب الاشتراكي الديمقراطي على إتمام إجراءات اللجوء في المستقبل داخل منشآت مركزية مخصصة لاستقبال اللاجئين والبت في قرارات لجوئهم وترحيلهم. وجاء في مذكرة نتائج المباحثات الاستطلاعية التي جرت بين قادة الأحزاب والكتل البرلمانية المشكِّلة للائتلاف الحاكم المحتمل، أنه من المقرر إلزام اللاجئين بالإقامة في تلك المنشآت والحصول داخلها على مساعدات عينية فقط بدلا من الإعانات المالية.

وبحسب المذكرة، فإنه من المخطط استمرار تعليق استقدام أسر هذه الفئة من اللاجئين لحين وضع قواعد جديدة منظمة، ثم وضع حد أقصى لعدد الأفراد المستقدمين لا يتجاوز ألف فرد شهريا. كما اتفق قادة الائتلاف المحتمل على ألا يتجاوز عدد اللاجئين الذين تستقبلهم ألمانيا ما يتراوح بين 180 ألف و220 ألف لاجئ سنويا.

ويذكر أن منظمات حقوقية تنتقد بشدة عمليات ترحيل اللاجئين خصوصا إلى المناطق التي تعرف حروبا ونزاعات كأفغانستان وغيرها.

ح.ز/ و.ب (د.ب.أ / ك.ن.أ)

مختارات