1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تدهور شديد في حالة شارون وعائلته لا تفارقه

شهدت الحالة الصحية لرئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق آرييل شارون مزيدا من التدهور، جعلت الإذاعة الإسرائيلية تتنبأ بأن أمامه "أياما أو ساعات فقط".

أعلن المستشفى الذي يعالج فيه آرييل شارون اليوم الخميس (9 يناير/ تشرين الثاني 2014) أن الوضع الصحي لرئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق الذي دخل في غيبوبة منذ ثماني سنوات تدهور في الساعات الأخيرة وبات "ميؤوسا منه".

ونقلت رويترز عن مصادر في المستشفى أن حالته تدهورت بشكل حاد في الساعات القليلة الماضية وإنه قريب من الموت.كما أعلنت الإذاعة العسكرية أن "شارون سيعيش لبضعة أيام أو حتى بضع ساعات فقط".

ويعيش شارون (85 عاما) الذي دخل في غيبوبة عام 2006 على أجهزة الإنعاش منذ إصابته بسكتة دماغية شديدة قبل ثماني سنوات. وبدأت أعضاؤه الحيوية في التوقف عن العمل منذ أسبوع في مركز شيبا الطبي قرب تل أبيب.

واقترن اسم شارون كمخطط لغزو لبنان في 1982 عندما كان وزيرا للدفاع، وأيضا قام الأخير كرئيس الوزراء الإسرائيلي بإخلاء قطاع غزة من المستوطنين والقوات الإسرائيلية في 2005.

و.ب/ ع.ج (أ ف ب؛ رويترز)