1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

تحطم طائرة ركاب إيرانية ومقتل جميع ركابها الـ 168

أعلنت السلطات ألإيرانية أن طائرة ركاب من طراز توبوليف تحطمت في شمال غرب إيران اليوم وقتل 168 كانوا على متنها والتحقيق جار حول أساب الحادثة، والاتحاد الأوروبي يعرب عن تعازيه للحكومة والشعب في إيران ولأقرباء الضحايا.

default

أسباب الحادث غير معلومة، ومعلومات تفيد بتعرض الطائرة لمشاكل تقنية

أعلن مسؤول إيراني مكلف بأوضاع الكوارث عن مقتل جميع ركاب طائرة "كاسبيان إيرلاينز" الإيرانية الذين يبلغ عددهم 168 عند تحطمها أثناء رحلة بين إيران ويريفان، على ما أفاد التلفزيون الرسمي الإيراني. وقال محمد رضا منتظر خراسان رئيس مركز إدارة الكوارث في وزارة الصحة الإيرانية "قتل جميع الأشخاص الموجودين على متن الطائرة .. التي تحطمت في منطقة قزوين". وأضاف أن "الطائرة كانت تقل 153 راكبا وطاقما من 15 فردا". ووقع الحادث بالقرب من قرية جنات أباد القريبة من قزوين.

الرئيس نجاد يرسل كلمات التعزية لأسر الضحايا

Flugzeugabsturz Iran

المتحدث باسم الخطوط الجوية الإيرانية يؤكد أنهم أوفدوا فريقاً من هيئة الطيران إلى مكان الحادث

يذكر أن الطائرة التابعة شركة "كاسبيان إيرلاينز " للخطوط الجوية (خطوط طيران بحر قزوين) كانت في طريقها إلى يريفان بأرمينيا إلا أنها تحطمت فوق تاكستان بمحافظة قزوين بعد 16 دقيقة من إقلاعها. وقال رضا جعفر زاده، المتحدث باسم الخطوط الجوية الإيرانية في تصريح لوكالة (مهر) الإيرانية للأنباء: "سقطت صباح اليوم طائرة ركاب تعود لشركة كاسبيان تحمل رقم الرحلة 7908 من طهران باتجاه يريفان بعد 16 دقيقة من إقلاعها من مطار الإمام الخميني الدولي". وقال جعفر زاده: "لقد أوفدنا فريقا من هيئة الطيران إلى مكان الحادث لدراسة ملابسات الحادث فور إطلاعنا على النبأ". ومن جانبه، أرسل الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد كلمات التعزية لأسر الضحايا، مؤكداً أن التحريات حول أسباب الحادث وأوضاعه ستتم في أسرع وقت.

من ناحيته وجه الاتحاد الأوروبي ومختلف مسؤوليه تعازيهم إلى إيران، معربين عن تعاطفهم بعد حادث الطائرة. وأورد بيان أن الرئاسة السويدية للاتحاد الأوروبي تتوجه إلى "شعب وحكومة" إيران بـ"تعازيها الصادقة"، وتعرب عن "تعاطفها العميق مع عائلات وأصدقاء ضحايا هذا الحادث الفظيع". ووجه الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا رسالة "تعاز إلى عائلات الضحايا وكذلك إلى حكومة" إيران. من جهته، أعرب رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو باسم السلطات التنفيذية للاتحاد الأوروبي عن "تضامنه مع الشعب الإيراني في لحظة الحزن هذه"، وذلك خلال مؤتمر صحافي في ستراسبورغ. بدورها، قالت المفوضة الأوروبية للعلاقات الخارجية بينيتا فيريرو فالدنر في بيان إنها "تتعاطف مع عائلات" ضحايا الحادث، أملة أن "يتم قريبا تحديد أسباب هذه

المأساة".

أسباب الحادث غير معروفة بعد

وحسب تصريحات فرق الإنقاذ في قزوين، فقد تعرضت الطائرة للحريق، ما أدى إلى تحطمها تماماً، حيث نقل موقع تاجسشاو الالكتروني الألماني عن أحد المتحدثين عن رجال الإطفاء قوله: "لقد حدث انفجار، ترك حفرة عمقها عشرة أمتار تحت الأرض. وتناثرت الأحذية والملابس الخاصة بالركاب على بعد مئات الأمتار حول مكان الحادث". ولم تتضح حتى الآن أسباب الحادث. وحسب وكالة فارس للأنباء، فقد أبلغت الطائرة عن أعطال فنية وحاول قائد الطائرة القيام بهبوط اضطراري، لكن الطائرة من طراز توبوليف انفجرت في الجو وسقطت.

جدير بالذكر أن شركة "كاسبيان إيرلاينز" أنشئت في عام 1993 كشراكة بين إيران وروسيا، وهي تعتمد على الطائرات روسية الصنع. وقد شهدت إيران خلال العقد الفائت العديد من الكوارث الجوية، كما أن الأسطول الجوي الإيراني يعاني بشدة بسبب تقادمه من ناحية والنقص في الصيانة من الناحية الأخرى، جراء العقوبات الأمريكية المفروضة على الجمهورية الإسلامية منذ ثمانينات العقد الماضي إثر أزمة الرهائن في السفارة الأمريكية في طهران.

(س.ك/د.ب.أ/أ.ف.ب/رويترز/إيه.آر.دي)

مراجعة: عبده المخلافي

مختارات