1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

تجربة باليستية جديدة لإيران تثير قلق عدد من العواصم الغربية

أثار اختبار إيران لصاروخها الباليستي سجيل-2 بعيد المدى سلسلة ردود فعل سلبية داخل عدد من العواصم الغربية التي رأت في التجربة ما يدعو للقلق فيما طالب بعضها بفرض عقوبات جديدة على طهران.

default

تجربة باليستية جديدة لايران المهددة بعقوبات دولية

اختبرت إيران "بنجاح" نموذجا مطورا لصاروخ "سجيل" المتوسط المدى أطلق عليه اسم "سجيل2" ويمكن أن يصل مداه إلى ألفي كلم، و ذلك حسبما ذكره التلفزيون الحكومي الأربعاء. ويأتي الإعلان عن هذه التجربة في حين أن إيران مهددة بعقوبات دولية جديدة بعد أن أدانتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تشرين الثاني/نوفمبر على خلفية برنامجها النووي المثير للجدل، لاسيما بعد إخفاء معلومات عن بناء منشأة ثانية لتخصيب اليورانيوم.

وقال وزير الدفاع الإيراني الجنرال أحمد وحيدي، كما نقلت عنه وسائل الإعلام أن "الخاصية المهمة جدا للصاروخ المحسن "سجيل 2" عن الأجيال السابقة من الصواريخ هو أنه يستحيل تدميره بصواريخ مضادة بسبب سرعة دخوله الغلاف الجوي وسرعته الكبرى وقت إصابة هدفه". و"سجيل" صاروخ من طبقتين يعمل بالوقود الصلب ويبلغ مداه ألفي كلم وهو قادر على بلوغ إسرائيل ودولا عربية عدة وكذلك تركيا. وهو أحد نوعي الصواريخ المتوسطة المدى التي تمتلكها إيران، والآخر هو "شهاب 3".

ردود فعل قلقة

Symbolbild EU, Iran, Atom

ايران تجري تجربة صاروخية وسط مخاوف غربية

و إثر الإعلان عن التجربة، أبدت عدة دول غربية قلها من هذا التطور، إذ قال البيت الأبيض الأمريكي اليوم الأربعاء إن تجربة إيران تقوض الثقة في تأكيدها على أن نواياها سلمية وسيتعامل معها العالم بطريقة جدية. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض مايك هامر أن"مثل هذه التصرفات ستزيد جدية المجتمع الدولي وتصميمه على محاسبة إيران على تحديها المستمر لالتزاماتها الدولية بشأن برنامجها النووي."

من جانبها اعتبرت الحكومة الألمانية أن هذا التطور "يدعو للقلق". كما عبرت باريس عن قلقها معتبرة أن التجربة الصاروخية الإيرانية "إشارة سيئة للغاية" إلى الأسرة الدولية وذلك بعد أقل من ثلاثة أسابيع من اعتماد مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرارا يدعو إيران إلى الالتزام كليا وبدون إبطاء بواجباتها الدولية.

و قال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية برنار فاليرو الأربعاء إن "مثل هذه التجربة ليس من شانها سوى تعزيز مخاوف المجتمع الدولي في الوقت الذي تطور فيه إيران بشكل متوازي برنامجا نوويا بدون هدف مدني قابل للتحديد منتهكة بذلك خمسة قرارات لمجلس الأمن الدولي". و كان رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون قال من جانبه في كوبنهاجن بعيد لقاء جمعه بالأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، إن تجربة الصاروخ الجديد "تستدعي فرض عقوبات جديدة" على طهران، معربا عن "قلقه العميق" حيالها.

(ي ب / أ ف ب / رويترز/د ب ا)

مراجعة: طارق أنكاي

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة