1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تجدد احتجاجات غير مسبوقة ضد الحكومة السودانية

تظاهر الآلاف الخميس بالخرطوم منددين بوقف دعم الحكومة لأسعار الوقود، ما ينذر باتساع الاحتجاجات العنيفة التي أوقعت حتى الآن 29 قتيلاً على الأقل منذ ثلاثة أيام. وما زالت شبكة الإنترنت مقطوعة وفق العديد من المستخدمين.

GettyImages 181773063 Sudanese protestors demonstrate in Khartoum's twin city of Omdurman after the government announced steep price rises for petroleum products after suspending state subsidies as part of crucial economic reforms on September 25, 2013. Oil prices at the pump have shot up to 20.8 Sudanese pounds ($4.71) a gallon from 12.5 pounds ($2.83), while diesel has risen from 8.5 pounds a gallon to 13.9 pounds. AFP PHOTO / STR (Photo credit should read STR/AFP/Getty Images)

ردد المتظاهرون شعارات كانت تسمع في دول الربيع العربي

تظاهر آلاف المواطنين السوادنيين الخميس (26 سبتمبر/ أيلول 2013) في الخرطوم، منددين بوقف دعم الحكومة لأسعار الوقود، وهو ما قد ينذر باتساع نطاق الاحتجاجات العنيفة التي أوقعت حتى الآن 29 قتيلاً على الأقل منذ ثلاثة أيام في عدة مناطق بالسودان.

وقال مصدر في مستشفى مدينة أم درمان القريبة من الخرطوم: "تلقينا 21 جثة" منذ بداية التظاهرات الاثنين، مشيراً إلى أن جميع القتلى مدنيون. وقتل ثمانية آخرون في مناطق أخرى من البلاد وفق شهود أكدوا أنهم أصيبوا بالرصاص خلال تفريق التظاهرات. وتعتبر هذه التظاهرات، التي اتخذت منحى عنيفاً في بعض الأماكن وأدت إلى إتلاف وحرق ممتلكات عامة وخاصة، الأكبر حجماً في السودان منذ تولي عمر البشير الحكم عام 1989.

وأفاد شهود أن حوالي ثلاثة آلاف متظاهر ساروا صباح الخميس في حي الإنقاذ مرددين شعارات الربيع العربي مثل "حرية، حرية" و"الشعب يريد إسقاط النظام". وأحرق المتظاهرون إطارات سيارات لقطع الطرق ورشقوا السيارات بالحجارة، فيما حاولت الشرطة تفريقهم بالقنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي. كما انتشرت قوات مكافحة الشغب منذ الصباح الباكر في أكبر تقاطعات طرق العاصمة، في حين أغلقت معظم المحلات التجارية. كذلك أغلقت محطات البنزين لاسيما أن المتظاهرين أضرموا النار في العديد منها أمس الأربعاء.

واستمرت التظاهرات حتى ساعات متأخرة من ليل الأربعاء وامتدت إلى أحياء أخرى من العاصمة. هذا ونهب متظاهرون الثلاثاء مقر حزب المؤتمر الوطني الحاكم في أم درمان وأحرقوه، وفق شهود. من جانبها، أعلنت السلطات السودانية إغلاق المدارس في الخرطوم حتى الثلاثين من سبتمبر/ أيلول.

epa03884551 A photo made available on 26 September 2013 shows Sudanese protesters burning tires and blocking the road during protests against Sudanese government decision to lift fuel subsidies, in Kadro, north of Khartoum, Sudan, 25 September 2013. Media reports state that at least 24 people were killed in clashes that erupted since 23 September over lifting fuel subsidies. EPA/STR

أحرق المتظاهرون إطارات سيارات لقطع الطرق

وما زالت شبكة الإنترنت مقطوعة الخميس حسب العديد من المستخدمين بدون أن يعرف ما إذا كان ذلك بسبب عطل أو قطع متعمد من السلطات. وأمام اتساع نطاق الاضطرابات، دعت سفارة الولايات المتحدة "كل الأطراف إلى عدم اللجوء إلى القوة واحترام الحريات العامة والحق في التجمع سلمياً". وامتدت الاحتجاجات إلى مناطق أخرى من البلاد مثل بور السودان في الشمال ودارفور في الغرب. وأعلنت الحكومة الاثنين زيادة أسعار الوقود إثر تعليق دعمها للأسعار في إطار إصلاحات اقتصادية. وقد خسر السودان مليارات الدولارات من موارده النفطية منذ استقلال جنوب السودان قبل سنتين، ومن حينها يعاني من تضخم كبير ومشاكل في تمويل إيراداته.

ع.م/ ي.أ (أ ف ب ، رويترز)